"الرياضة" تُطلق استراتيجية دعم الأندية في عامها الثاني

10,017 "الرياضة" تُطلق استراتيجية دعم الأندية في عامها الثاني 4 "الرياضة" تُطلق استراتيجية دعم الأندية في عامها الثاني

"الرياضة" تُطلق استراتيجية دعم الأندية في عامها الثانيأطلقت وزارة الرياضة، اليوم (الخميس)، استراتيجية دعم الأندية في عامها الثاني وفق خطة متكاملة، بهدف تشغيل وتطوير هذه الأندية لضمان استدامتها إدارياً ومالياً.

وتضمنت استراتيجية الدعم من قِبل وزارة الرياضة في عامها الثاني، رفع مستوى تقييم الحوكمة لأندية دوري المحترفين، لتصبح 7 نقاط بدلاً من 5 مقارنة بالعام الأول، إضافة إلى تطبيق تقييم الحوكمة لأول مرة لأندية الدرجة الأولى من 5 نقاط، بخلاف زيارة عدد 5 رياضات مختلفة ليصبح إجمالي الرياضات 15 رياضة وتحديث وتطوير مبادرة الحضور الجماهيري.

الألعاب العشرة المقررة في النسخة الأولى هي: كرة الطائرة، كرة السلة، كرة اليد، ألعاب القوى، كرة المضرب، التايكوندو، الكاراتيه، كرة الطاولة، السباحة، الدراجات، والألعاب المُضافة في العام الثاني ستكون: رفع الأثقال، الجودو، الريشة الطائرة، الجمباز والألعاب الإلكترونية.

وضمت استراتيجية دعم الأندية عدداً من المعايير الخاصة والمستحدثة، منها إطلاق مبادرة جديدة بمسمى مبادرة "الحضور الجماهيري"، والتي ستوفر تمويلاً مالياً للأندية في حال نجحت جماهيرها في تحقيق حضور كاف في مباريات الدوري وفق معايير محددة؛ لزيادة الحضور الجماهيري وتعزيز مشاركة المشجعين بشكل فعّال أكثر وستتولى إدارات الأندية تنفيذ المبادرة.

وكذلك ضمت الاستراتيجية مبادرة "تحسين حضور المباراة"، لتكون بديلة عن مبادرتي الفعاليات المصاحبة والتسويق لجذب الجماهير، وتتألف هذه المبادرة من ثلاثة محاور أساسية، وهي: (التسويق وبيع التذاكر ـ إدارة يوم المباراة ـ والفعاليات)، وتهدف هذه المبادرة إلى توفير الدعم لكل ناد؛ لتحسين تجربة المشجعين وجذب الجماهير وزيادتها.