فوائد الثلج للحبوب

8,400 فوائد الثلج للحبوب 0 فوائد الثلج للحبوب

فوائد الثلج للحبوبيشكل التخلص من الحبوب تحديًا صعبًا، وبالرغم من وجود طرق العلاج التقليدية التي قد تساعد في علاجها، لكنها قد تكون مهيجة للبشرة وقد تسبب اثار جانبية من المواد الكيميائية المستخدمة فيها.

الأمر الذي زاد من شعبية العلاجات الطبيعية للعناية بالبشرة، بما في ذلك تلك المستخدمة في العلاج البديل لحب الشباب والتي تشمل استخدام الثلج، فما هي فوائد الثلج للحبوب؟

فوائد الثلج للحبوب

هناك عدة فوائد محتملة عند استخدام الثلج للحبوب، وهي:

يقلل من التورم والالتهاب

يعتبر الاحمرار والتورم كابوسًا مزعجًا عند التعامل مع الحبوب الكيسية، لذا فإنه عند وضع الثلج على حب الشباب الالتهابي، سيقوم بتضييق الأوعية الدموية وتقليل الالتهاب.

والذي بدوره يساعد في تقليل الاحمرار والتورم، وبالتالي يعمل على تقليل حجمها وجعلها أقل وضوحًا، ومن الناحية النظرية، فإن تقليل حجم الحبوب بالثلج تدريجيًا يمكن أن يجعلها تختفي تمامًا.

ولكن من الجدير بالذكر أن الثلج لن يوفر هذه الفائدة عند استخدامه لحب الشباب غير الالتهابي، كما في حالة الرؤوس السوداء والرؤوس البيضاء.

يساعد في انقباض المسامات

يعد انسداد مسامات البشرة نتيجة تراكم الأوساخ وخلايا الجلد الميتة هو أحد الأسباب الرئيسية لحب الشباب.

بالإضافة إلى البكتيريا التي تؤدي إلى ظهور حب الشباب في تلك المناطق من البشرة، لذا فإن كمادات الثلج يمكن أن تساعد في انقباض وتضييق مسامات البشرة حتى لا تستطيع البكتيريا والمهيجات الأخرى أن تسبب انسدادها.

يقلل الألم

يمتاز الثلج بتأثيره المخدر على البشرة أيضًا ويبطئ تدفق الدم، ما يجعل له قدرة على تخفيف الام الحبوب الملتهبة بشدة بشكل مؤقت.

وعلى الرغم من هذه الفوائد، إلا أنه لا تتوفر دراسات تثبت أن الثلج وحده يعتبر علاج فعال للحبوب، لكن يمكن اعتبار الثلج جزءًا من روتين العناية بالبشرة الذي يشمل تنظيفها بانتظام، واستخدام مرطب خاص بنوع البشرة، والتعامل مع مستحضرات التجميل التي لا تسبب حبوب.

طريقة استخدام الثلج للحبوب

للحصول على جميع فوائد الثلج للحبوب، بعد غسل البشرة جيدًا بمنظف لطيف وماء دافئ ومن ثم تجفيفها برفق.

يتم وضع مكعبات الثلج الملفوفة بقطعة قماش نظيفة على الحبوب لفترات زمنية تتراوح ما بين 30 ثانية إلى دقيقة حيث لا يجب وضع الثلج على البشرة مباشرة.

ولا بد من الانتظار بضع دقائق قبل وضع الثلج مرة أخرى وذلك لمنع تلف الأنسجة، ومن المهم التأكيد على أهمية عدم استخدام الثلج على البشرة لمدة تتجاوز 20 دقيقة.

أضرار الثلج على البشرة

في الواقع، إن استخدام الثلج للحبوب لا يسبب أي أضرار خطيرة، ومع ذلك، يمكن أن يؤدي تعرض البشرة لدرجات حرارة متجمدة لفترات طويلة إلى عضة الصقيع.

حيث أن الأوعية الدموية تنقبض وتقلل من تدفق الدم استجابة للبرودة، وبمرور الوقت، يمكن أن يؤدي هذا الانخفاض في تدفق الدم إلى تلف أنسجة البشرة، وقد تشمل أعراض عضة الصقيع ما يلي:

  • الإحساس بالوخز أو الخدر.
  • جزء من الجلد يبدو شاحبًا بشكل غير طبيعي محاطًا بنسيج أحمر متورم.
  • تقشر الجلد أو تقرحه.
  • فقدان طبقات عميقة من الجلد.