مصرع المئات في حريق داخل سجن بهندوراس

2,757 0

لقي ما لا يقل عن 272 شخصاً مصرعهم في حريق اندلع داخل أحد السجون في وسط هندوراس، الأربعاء، ورجح مسؤولون محليون ارتفاع حصيلة الضحايا، حيث تم نقل عشرات آخرين إلى المستشفيات في حالة خطيرة.

واندلع الحريق داخل السجن قبل قليل من منتصف الليلة الماضية، وقال المتحدث باسم إدارة الإطفاء في "كوماياغوا،" خوسيه تورسيوس، إن قوات الإطفاء تمكنت من إخماد الحريق، إلا أن الحصيلة النهائية للضحايا غير واضحة حتى اللحظة.

وأشار المسؤول المحلي إلى أنه تم نقل حوالي 35 سجيناً إلى أحد المستشفيات المحلية القريبة من موقع السجن، بينما جرى نقل آخرين، لم يتضح على الفور عددهم أو طبيعة إصاباتهم، إلى أحد مستشفيات في العاصمة تيغوسي غالبا.

وأضاف تورسيوس أن خمس وحدات على الأقل، أو ما يزيد على نصف السجن، امتدت إليها النيران، مشيراً إلى أن السجن كان يضم 851 سجيناً وقت اندلاع الحريق.

وبينما ذكر مسؤول الإطفاء أن أسباب الحريق ما زالت قيد التحقيق، فقد أوردت تقارير إعلامية أن أعمال شغب اندلعت داخل السجن قبل قليل من اندلاع الحريق.

وقال مسؤولون في إدارة السجن في السلطات تجري تحقيقاً حول ما إذا كان الحريق ناجماً عن تماس كهربائي، أو قيام أحد السجناء بإشعال النار في بعض مفروشات النوم داخل وحدته، مما أدى إلى اشتعال النيران وامتدادها إلى باقي وحدات السجن.

وتجمع الآلاف من الأهالي خارج أبواب السجن قبل فجر الأربعاء، وبعد انتشار أنباء الحريق، للاطمئنان على ذويهم من المحتجزين داخل السجن.

ويُعد هذا الحريق هو ثالث حادث يحصد عشرات الضحايا داخل سجون هندوراس على مدى السنوات القليلة الماضية.

ففي عام 2003، لقي ما لا يقل عن 61 سجيناً مصرعهم نتيجة حريق في سجن ""لا سيبا"، وفي العام التالي 2004، أسفر حريق آخر اندلع في سجن "سان بيدرو سولا"، عن مصرع 107 سجناء.