متحدث "الصحة" يوضح نسبة الحالات الحرجة ومدى القلق منها.. وهل بينهم أطفال؟

19,314 صورة تعبيرية 4 صورة تعبيرية

صورة تعبيريةأوضح المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الدكتور محمد العبدالعالي نسبة الحالات الحرجة بين المصابين بفيروس كورونا المستجد في المملكة، ومدى القلق منها، وما إذا كان بينهم أطفال أو بين الوفيات.

وقال إن مؤشر الحالات الحرجة من أهم المؤشرات التي تتم مراقبتها بشكل دائم من قبل مجموعة من الخبراء والمختصين يحللونها على مستوى المناطق والمستشفيات على مدار الساعة، وهناك فرق رائعة تعمل في وحدات العناية المركزة التي ترعى الحالات الحرجة.

وأوضح أن التغير في مؤشر الحالات الحرجة مرصود وتُتابع أسبابه، وهل له نمط معين أو توجه معين ينبئ بمشاكل أو يستلزم إجراءات للتفاعل معها، وقد يعكس انتشارا للمرض، كما يجب أن نعلم أن النسبة العالمية للحالات الحرجة بين الحالات المصابة تراوحت حول 5% ووصلت في بعض الدول إلى 10%.

وأضاف أن نسبة الحالات الحرجة بالمملكة أقل من 2%، وهي نسبة لا تزال مطمئنة، كما أن حالات الإصابة بالفيروس بين الأطفال لم يسجَّل بينها حالات حرجة، كما لم يتم تسجيل وفيات بين الأطفال المصابين.