رامي مخلوف يتهم النظام السوري باعتقال موظفيه.. ويؤكد: كنت الخادم الأكبر لكم وما يحدث خطير (فيديو)

40,017 رامي مخلوف 16 رامي مخلوف

رامي مخلوفاتهم رامي مخلوف؛ رجل الأعمال السوري وابن خال رئيس النظام بشار الأسد، قوات الأمن السورية باعتقال موظفي شركاته المختلفة، واصفا تلك التدخلات بأنها خطرة ولا تُطاق، ومناشداً الأسد التدخل لوقف ما تقوم به أجهزة الأمن.

وأكد مخلوف أن الضغوطات بدأت عليه بطريقة غير مقبولة وبشكل لا إنساني، قائلا: "هل كان أحد يتوقع أن تأتي الأجهزة الأمنية إلى شركات رامي مخلوف، أكبر داعم وأكبر خادم وراعٍ لهذه الأجهزة أثناء الحرب؟ ولكن للأسف بدأت الأمور تنقلب بطريقة مختلفة".

وأوضح في مقطع فيديو نشره عبر صفحاته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، أن الأجهزة طلبت منه تنفيذ تعليمات وهو مغمض العينين، مؤكدا أن ما يحدث معه ليس مزحة أو لعبة، ولكنها مخاطرة كبيرة أن يُطلب منه ما لا يمكن أن ينفذه.

ووصف إجراءات الأجهزة الأمنية بأنها ظلم واستخدام للسلطة بغير محلها، مؤكدا أن هدف مناشدته عبر مواقع التواصل هو وضع حد للتدخلات التي أصبحت لا تُطاق.

وكان قطب الأعمال السوري البارز المفروض عليه عقوبات قد ظهر قبل يومين في مقطع فيديو طالب فيه بجدولة ضرائب متأخرة على شركة الاتصالات التي يملكها "سيريتل"، حيث قال إن الحكومة تطالبه بدفع 100 مليون دولار ضرائب متأخرة على شركته، وناشد بشار الأسد التدخل لحل مشكلته.

يذكر أن مخلوف يعتبر جزءا من الدائرة الداخلية لبشار الأسد، ويملك إمبراطورية أعمال تتنوع من الاتصالات والعقارات والمقاولات وتجارة النفط، ويؤكد مسؤولون غربيون أنه لعب دورا كبيرا في تمويل الأسد خلال الحرب.