استحالة إقامة الموسم الجديد.. "قانوني" يلمح إلى إلغاء دوري المحترفين

11,703 صورة 1 صورة

صورةتحدث القانوني والباحث في لوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" أحمد الأمير، عن قرار إلغاء بعض دوريات كرة القدم، والتي كان آخرها الدوري الفرنسي؛ وذلك بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

قال "الأمير"، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "إلغاء منافسة الدوري الفرنسي والإنجليزي والهولندي، سوف تلقي بظلالها على المنافسات الأخرى وتجبرها على إلغاء منافساتها".

وتابع: "وذلك لسبب بسيط؛ أن هذه الدوريات أو المنافسات أو الاتحادات الأهلية لن تعدل فترات تسجيلها للاعبين وبالتالي سوف يمتنع معظم اللاعبين الذين تنتهي عقودهم بنهاية شهر ٦ في المنافسات التي سوف تستأنف عن تمديد عقودهم".

وأوضح: "وأيضًا بسبب إمكانية رحيلهم للدوريات التي ألغيت ولم تتغير فيها أوقات فترات التسجيل وذلك يعني اضطرار أنديتنا إلى توقيع عقود لمدة موسم لكي يستمر لاعبيهم".

وأضاف: "معظم لاعبين الأندية الأجانب والكادر التدريبي غادروا المملكة، وذلك يعني أن عودتهم إذا تم إعلان استئناف المنافسات سوف تتطلب على أقل تقدير شهر (مابين العزل ١٤ يومًا وإيجاد رحلات وترتيب أمور السفر)، وعند انتهاء ذلك سوف يحتاجون لفترة إعداد لا تقل عن ٣ أسابيع".

وذكر: "خلال فترة الإعداد سوف يكون من الصعوبة إقامة مباريات ودية، ولذلك سوف يكون اللاعبين في أقل جاهزية وسوف يوافق ذلك تقريبًا منتصف شهر جولاي وبعدها بـ١٥ يومًا تقريبًا سوف تنطلق بطولة دوري الأبطال، وذلك عن طريق نظام التجمع حسب الاقتراح الآسيوي المطروح حاليًا".

واختتم الأمير: "وذلك يعني غياب ممثلي المملكة عند استئناف الدوري، وبالتالي تأجيل مبارياتهم وامتداد الدوري تقريبًا إلى شهر أكتوبر مما يعني استحالة إقامة الموسم الجديد ٢٠٢٠/٢٠٢١!".