كيف تتخلص من نفس برائحة الثوم والبصل؟

86,037 كيف تتخلص من نفس برائحة الثوم والبصل؟ 1 كيف تتخلص من نفس برائحة الثوم والبصل؟

كيف تتخلص من نفس برائحة الثوم والبصل؟قد تساهم بعض الأطعمة التي نتناولها في ظهور النفس الكريه خاصة الثوم والبصل، لا سيما عندما يتم تناولها نيئة.

فكيف نتخلص من هذه الرائحة الكريهة؟

يتميز كل من البصل والثوم باحتوائها على مركبات كبريتية تطلق غازات كريهة لدى تقطيع الثمرة، وتمتزج هذه عادة مع بكتيريا الفم لتظهر رائحة لا تطاق أحياناً للنفس. ولا تتلاشى الرائحة سريعاً، بل على العكس من ذلك، قد تستمر لساعات وساعات بعد تناول الطعام، لا سيما أن البصل والثوم -وبعد هضمها في المعدة- تنتج مواد وغازات كريهة الرائحة تنتقل عبر مجرى الدم إلى الرئتين ليخرج النفس كريهاً ويستمر كريهاً لساعات.

ومع ذلك ولأن فوائد كل من البصل والثوم الغذائية عظيمة، عليك اتباع النصائح التالية التي ستساعدك على الاستفادة منهما دون الاضطرار للمعاناة من تبعات النفس الكريه الذي قد تسببه لك.

تناول نباتات وثمار طازجة

تناول نباتات وثمار طازجة

إذا كنت تتناول وجبة تحتوي على كمية كبيرة من الثوم، يفضل أن تقوم بتناول تفاحة بعد الانتهاء من الوجبة الرئيسية أو أن تقوم بمضغ أوراق النعناع الطازجة. وقد وجدت دراسة حديثة أن التركيبة الكيميائية للتفاح (النيء أو المطبوخ) والخس والنعناع تحتوي على مواد عطرية تحسن من رائحة الفم. كما أن شرب الشاي الأخضر الساخن مع عصير الليمون قد يساعد في هذه الحالات كذلك.

نظف أسنانك باستخدام الخيط والفرشاة

نظف أسنانك باستخدام الخيط والفرشاةتعيش معظم البكتيريا التي تسبب رائحة الفم الكريهة تحت خط اللثة وفي تراكمات البلاك على الأسنان، لذا فإن القيام بتنظيف الأسنان بالفرشاة والخيط بعد تناول الطعام قد يساعد على التخلص من تراكم هذا البكتيريا وبالتالي التقليل من فرص ظهور النفس الكريه.

وتستطيع تحصيل فائدة مضاعفة من فرشاة الأسنان إذا استخدمت النسخة الكهربائية منها، فهذه أفضل في تنظيف اللثة وإزالة البلاك من النسخة التقليدية.

ولكن وإذا كنت على عجلة من أمرك، تستطيع الاحتفاظ بخيط الأسنان في حقيبتك لاستعماله وقت اللزوم كحل سريع.

استخدم غسول فم يحتوي على مادة ثاني أكسيد الكلور

هناك بعض الأدلة العلمية التي تشير إلى أن غسول الفم الذي يحتوي على مادة ثاني أكسيد الكلور قد يكون فعالاً في تحسين رائحة الفم والقضاء على النفس الكريه، إذ قد تساعد هذه المادة في إزالة البلاك وبواقي الطعام والبكتيريا التي تراكمت على اللسان.

وإذا قررت استخدام غسول يحتوي على ثاني أكسيد الكلور، عليك أن تتقيد بالتعليمات الموجودة على العبوة بحذافيرها تجنباً لأي ضرر محتمل.

وأياً كان غسول الفم الذي تفضله، يحبذ استخدام غسول الفم كخطوة أخيرة بعد تنظيف الأسنان بالفرشاة والخيط.