تارة شد وجذب وتارة سمن على عسل.. تعرّف على محطات علاقة "بلعمري" مع نادي الشباب

12,441 جمال بلعمري 3 جمال بلعمري

جمال بلعمرييشهد الجمهور الرياضي خلال الفترة الحالية تطور العلاقة بين لاعب نادي الشباب المدافع الجزائري جمال بلعمري وناديه، والتي ظلت تشهد حالات من الجذب والشد، فتارة تكون العلاقة سمنا على عسل بين الجانبين ثم تعود لتتأزم من جديد.

وكانت أولى محطات توتر علاقة بلعمري مع ناديه، والذي تعاقد معه لمدة موسمين في العام 2016، عندما رفض الدخول إلى التدريبات في 17 أغسطس 2017، مطالبًأ بتحسين راتبه، حيث هدد في ذلك الحين بالرحيل، وبعد يومين من هذه الحادثة تعرض اللاعب للإصابة، ليغيب عن الملاعب لمدة شهر كامل.

واستمرت العلاقة سمنا على عسل ولم تشهد ما يعكر صفوها، إلا أن نغمة غيابه عن التدريبات عادت من جديد في 20 نوفمبر 2019، حيث تغيب دون إذن مسبق، ليزيد عليها في اليوم الثاني بإقدامه على حذف اسم الشباب من "إنستقرام"، لتعالج الأزمة ويعود للمشاركة مع زملائه في التدريبات.

إلا أن بلعمري عاد مرة أخرى وغاب عن التدريبات، وذلك في يوم 28 نوفمبر 2019، ليعود في اليوم الثاني للتدريبات، ثم اعتذر في يوم 3 ديسمبر 2019 للإدارة، وزاد يوم 11 ديسمبر بأن شدد على احترامه لعقده مع نادي الشباب معترفًا بأفضال نادي الشباب عليه.

وآخر هذه الأزمات بين الجزائري وناديه عندما قام الأول يوم (السبت) الماضي بنشر رسائل مثيرة على "إنستقرام" كشفت عن وجود أزمة بينه وبين الإدارة ال شبابيه، ومن الرسائل: "تبغاني أطلع من النادي بطريقتك المعهودة لا والله".