إصابات كورونا تتجاوز 42 ألفا بألمانيا.. والصين تغلق حدودها

2,679 تعبيرية 0 تعبيرية

تعبيريةارتفع عدد حالات الإصابة بعدوى فيروس كورونا المستجد في العالم. وتجاوز عدد الوفيات 24 ألف شخص، أكثر من ثلثهم في إيطاليا، وفقا لإحصاء جامعة جونز هوبكنز. وحتى الآن، تعافى أكثر من 120 ألف شخص، وفقًا للإحصاءات الجارية التي تحتفظ بها هوبكنز.

وفي ألمانيا، أظهرت إحصائيات من معهد روبرت كوخ للأمراض المعدية اليوم الجمعة أن عدد الحالات المؤكدة للإصابة بفيروس كورونا في ألمانيا ارتفع إلى 42288 وتوفي 253 شخصا جراء المرض.

وأوضحت البيانات أن الإصابات ارتفعت بواقع 5780 مقارنة باليوم السابق بينما زادت الوفيات بواقع 55 وفاة.

يأتي ذلك فيما سجلت الصين أول حالة عدوى محلية بسبب فيروس كورونا في ثلاثة أيام، لكن الحالات التي تشمل القادمين من الخارج لا تزال تهيمن على العدد الإجمالي للحالات الجديدة.

أعلنت الصين الجمعة تسجيل 55 إصابة بوباء كوفيد 19 بينها 54 "مستوردة" من الخارج، في وقت تستعد فيه البلاد إلى إغلاق حدودها موقتاً وخفض عدد رحلاتها الدولية بشكل كبير. وسجلت الصين 67 حالة جديدة اليوم السابق.

للمرة الأولى منذ ثلاثة أيام، سجلت حالة إصابة محلية في شرق البلاد، بحسب الحصيلة الرسمية. وسجلت خمس وفيات في مقاطعة هوبي التي ظهر فيها الفيروس للمرة الأولى، ووضعت تحت الحجر منذ كانون الثاني/يناير. وبدأ تخفيف القيود تدريجياً في هذه المقاطعة منذ الأربعاء.

وأحصت البلاد 595 حالة "مستوردة"، غالبيتهم الكبرى (90%) صينيون عائدون إلى بلادهم، بحسب وزارة الخارجية. وأعلنت بكين مساء الخميس أنها ستغلق موقتاً غالبية حدودها مع الخارج وتقلص بشكل كبير رحلاتها الدولية.

وأصيب 81340 شخصاً بفيروس كورونا المستجد في الصين وتوفي جراؤه 3292 شخصاً في هذا البلد، بحسب الأرقام الرسمية.

مناشدة للبقاء في المنازل

وفي كوريا الجنوبية، أعلنت مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها تسجيل 91 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا اليوم الجمعة ليرتفع العدد الإجمالي إلى 9332. وناشدت السلطات الناس البقاء في الداخل وتجنب التجمعات الكبيرة.

وأبلغت كوريا الجنوبية عن أرقام مشابهة خلال الأسبوعين الماضيين، في انخفاض عن أكثر من 900 في اليوم في أواخر فبراير شباط. وسعت الحكومة لإقناع المواطنين القلقين بأنه ستكون هناك حاجة لبضعة أسابيع أخرى من التباعد الاجتماعي والعزل الذاتي للسماح للسلطات الصحية باحتواء المرض.

وأمر الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو في وقت سابق بفرض إجراءات الحجر الصحّي في سائر أنحاء البلاد، وذلك للحدّ من تفشّي وباء كورونا المستجدّ في الدولة الأميركية اللاتينية.

وفي بنما، قال مسؤولون في قطاع الصحة، إن البلاد سجلت 116 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا يوم الخميس، ليصل العدد الإجمالي للحالات إلى 674. وأضافوا أن شخصا توفي ليصل عدد الوفيات إلى 9 في المجمل. ونقل 83 شخصا إلى المستشفى.

وفي جنوب إفريقيا، توفي شخصان، الجمعة، بسبب فيروس كورونا، ووصل إجمالي الإصابات في البلاد إلى أكثر من 1000 حالة، و927 في اليوم السابق.