إلتون: انشغلوا بأنفسهم فـ «هبطنا»

29,154  إلتون جوزيه 0  إلتون جوزيه

 إلتون جوزيهشدّد البرازيلي إلتون جوزيه؛ لاعب فريق الوحدة لكرة القدم، على أنه يتدرب بشكل يومي في منزله من 30 إلى 35 دقيقة من أجل الحفاظ على معدله اللياقي، برفقة زوجته لكسر الملل، وقال "لم أنقطع عن التدريبات، ولدي برنامج خاص أنفذه في المنزل وفي الدرج الخاص بالعمارة، وزوجتي تشاركني حيث نتدرب سويا داخل المنزل لنكسر الملل، وكل يوم أدعو أن يتم حل هذا الوضع مع فيروس كورونا، مشيرا إلى أنه يتواصل مع بقية أفراد عائلته عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة.

وبين أن السعودية تبذل قصارى جهدها لرعاية الجميع، والحد من انتشار فيروس كورونا، وقال "علينا أن ندرك الموقف وأن نبقى في المنزل، أنا قلق قليلا بشأن هذا الوضع، لكنني متأكد من أن السلطات السعودية تبذل قصارى جهدها لنا جميعا، وأتابع الإجراءات الوقائية التي تنفذها حاليا للحد من انتشار فيروس كورونا، كما أتابع التعليمات والنصائح كافة التي تقدم، وأغسل يدي كثيرا بالصابون وأحرص على عدم مغادرة المنزل، إذ إنني أعتمد كثيرا في تلبية احتياجاتنا المنزلية عن طريق توصيل الطلبات ". وأشار إلى أن السبب الرئيس وراء تألق الوحدة الموسم الحالي تحديدا في دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين، يعود إلى اعتماد الفريق على العناصر كافة دون نجم معين، وقال: "في الوحدة شعارنا هو اللعب بشكل جماعي، وليس الاعتماد على لاعب معين، وأيضا نوعية اللاعبين في الفريق سواء كانوا محليين وأجانب مميزون جدا مقارنة بالأندية الأخرى".

وزاد: "هناك عمل وجهد يقدم من الجهازين الإداري والفني، ولا ننسى دعم مسؤولي النادي وتوفيق تونسي الذي يأتي دوما في الحصص التدريبية ويساندنا".

ووصف إلتون تجربته السابقة مع القادسية بالجيدة في بداية الأمر، وقال "مكثت معه موسمين ونصف الموسم، وكنا حينها نعمل على الابتعاد عن الهبوط إلى دوري الدرجة الأولى، وكان فريقنا جيدا جدا، ولكن كان هناك أيضا عديد من اللاعبين الذين لعبوا لأنفسهم فقط لهذا هبط، لم نكن نلعب سويا كمجموعة واحدة فالكل منشغل بنفسه، أعتقد أن فريقنا لو كان يلعب بروح الفريق الواحد والعمل كمجموعة واحدة لكان الوضع أفضل، وكنا قادرين على فعل أشياء عظيمة".