لاعبون سعوديون وعرب وأجانب عادوا للملاعب رغم تكرار إصابتهم بقطع الرباط الصليبي (فيديو)

10,086 تعبيرية 0 تعبيرية

تعبيريةتعد إصابة لاعب الكرة بقطع في الرباط الصليبي من أخطر إصابات الملاعب، كونها قد تهدد مسيرة اللاعب ومستقبله الرياضي، وفعلا تسبب قطع الرباط الصليبي في توقف مسيرة العديد من اللاعبين المحليين والدوليين.

والرباط الصليبي أو الرباط المتقاطع هو زوج من الأربطة موجودان في الركبة، ومتقاطعان على شكل حرف "إكس"، ولحظة تعرضه للقطع يطلق اللاعب صرخة مدوية، ألماً وحزناً وقلقا على مستقبله الرياضي، وفقا لتقرير نشره برنامج "في المرمى" على قناة "العربية".

لكن رغم خطورته فهناك عدد من لاعبي كرة القدم عاد إلى الملاعب بعد تعرضه للإصابة بقطع في الرباط الصليبي أكثر من مرة، ومن بين اللاعبين المحليين الذي عادوا للملاعب رغم تعدد حالات تعرضهم للإصابة:

نواف التمياط: تعرض للإصابة بقطع في الرباط الصليبي مرتين الأولى في مطلع التسعينات عندما كان لاعبا ضمن فئة الشباب بنادي الهلال، والثانية عام 2000 مع الفريق الأول في الهلال، إلا أنه عاد للملاعب أكثر قوة كلاعب رئيسي في الهلال، كما شارك بعد العودة مع المنتخب الوطني في مونديال 2006.

حسين عبدالغني: أصيب بقطع في الرباط الصليبي أكثر من مرة، الأولى كانت أثناء مشاركته مع المنتخب الوطني عام 2001، والثانية كانت في بداية 2010 مع النصر، إلا أنه عاد أيضا ليحصد في نفس العام 3 بطولات مع النصر، قبل أن ينتقل إلى بلغاريا، ثم العودة أخيراً إلى أهلي جدة، الذي ما زال يلعب له.

نايف هزازي: تعرض بعد 5 أشهر من تعاقده مع الشباب في عام 2013 لقطع في الرباط الصليبي، وهي المرة الثانية حيث تعرض لنفس الإصابة أثناء مشاركته مع المنتخب الوطني عام 2009، لكنه عاد وتعاقد مع النصر، قبل أن ينتقل إلى أحد، ثم التعاون، فرومانيا، والعدالة أخيراً.

عبده عطيف: تعرض لقطع في الرباط الصليبي مرتين الأولى في عام 2009 بقميص المنتخب الوطني، ثم تعرض لذات الإصابة مجددا عام 2011.

الإماراتي عمر عبدالرحمن "عموري": تعرض للإصابة بقطع في الرباط الصليبي 3 مرات، الأولى كانت مع المنتخب الإماراتي للشباب عام 2009، ثم عاودته الإصابة بعد عامين مع المنتخب الإماراتي الأول، وفي أواخر عام 2018 عاودته الإصابة مرة أخرى عندما كان يرتدي قيمص الهلال، واليوم يركض مرتدياً قميص الجزيرة الإماراتي.

ومن اللاعبين الدوليين الذي عادوا للملاعب، رغم تعرضهم للإصابة بقطع في الرباط الصليبي عدة مرات يذكر: السويدي إبراهيموفيتش، والبرازيلي رونالدو، والهولندي ونستلروي.

يذكر أن نادي الهلال أعلن الثلاثاء الماضي إصـابة عبدالله عطيف بقطع في الرباط الصليبي بعد إجرائه عملية منظار استكشافية، ليغيب على أثرها لنهاية الموسم، وهي الإصابة الثانية التي تعرض لها اللاعب خلال مسيرته حيث أصيب بقطع الرباط الصليبي عام 2015.