النصيري يُسجل ثنائية في شباك أوساسونا.. ويقود إشبيلية للفوز في الوقت القاتل

2,064 صورة 0 صورة

صورة استعاد المهاجم المغربي، يوسف النصيري، رسميته في تشكيلة إشبيلية في مواجهة أوساسونا، اليوم الأحد، بعد اكتفائه بمتابعة المباراة الماضية من الليجا أمام خيتافي من مقاعد البدلاء.

وتمكن النصيري من نيل الرسمية للمباراة الثالثة في الليجا مع إشبيلية، مع تفوقه على مدافعي الفريق المنافس، حيث استطاع تسجيل هدف السبق للنادي الأندلسي في الدقيقة 13، قبل أن يُضيف زميله أوكامبوس ثاني أهداف فريقه في الدقيقة 45.

وانتهى الشوط الأول بتقدم إشبيلية على ضيفه بثنائية نظيفة، لكن أوساسونا ظهر بمستوى مختلف مع انطلاق الشوط الثاني، حيث نجح في تقليص النتيجة عن طريق أريداني في الدقيقة 64.

ثم احتسب حكم المباراة ركلة جزاء لصالح أوساسونا بعد عودته إلى تقنية الفيديو (الـVAR)، وتولى تنفيذها بنجاح اللاعب روبيرتو توريس، معدلاً بذلك النتيجة لصالح فريقه (2-2) في الدقيقة 74.

واحتسب الحكم 8 دقائق من الوقت بدل الضائع، وكان ذلك كافيًا لمساعدة النصيري على زيارة الشباك للمرة الثانية في المباراة، ليقود إشبيلية إلى تحقيق انتصار مهم جدًا "في الوقت القاتل".

وبهذا الفوز الذي ساهم فيه النصيري، قفز نادي إشبيلية إلى المركز الثالث في الليجا مؤقتًا برصيد 46 نقطة.