مواطنة تسطر قصة إنسانية باحتضانها طفلتين مصابتين بـ"الإيدز" حتى أصبحتا فتاتين (فيديو)

30,396 محتضنة فتاتي الايدز 7 محتضنة فتاتي الايدز

محتضنة فتاتي الايدزاستعرض تقرير تلفزيوني قصة مواطنة جسدت موقفا إنسانيا عظيما، بانتشالها طفلتين مصابتين بمرض نقص المناعة "الإيدز" من مصير مجهول، بعد أن احتضنتهما ووفرت لهما حياة كريمة.

وتروي الأم الحاضنة "مريم"، قصتها مع الفتاتين، التي بدأت عندما رأتهما في المستشفى، وعلمت بأنهما مصابتان بـ"الإيدز" منذ ولادتهما بمكة المكرمة، لافتة إلى أنها عُرض عليها كفالتهما، فوافقت على تربيتهما ورعايتهما ابتغاء الأجر والمثوبة من الله.

وبينت أنها تحدثت مع الطبيبة المشرفة على حالتهما، التي أكدت لها أن هذا المرض يتعايش معه الإنسان ويعيش حياة طبيعية، وأنهما ستظلان تتناولان علاجهما كأي مرض مزمن مثل الضغط والسكري.

وقالت في التقرير الذي نشره برنامج "mbc في أسبوع"، إن الله سخر لها هاتين الفتاتين، وسخرها لهما رحمة بها، بعد أن قذف الله محبتهما في قلبها.

من جهتهما، قدمت الفتاتان شكرهما للأم الحاضنة "أم مريم" على تربيتهما ورعايتهما منذ الطفولة، وطالبتا المجتمع باحتوائهما ودعمهما وعدم التنمر عليهما والإساءة إليهما، لأن المرض ليس بأيديهما وإنما ابتلاء من الله لهما وليس لهما ذنب فيه.