علامات تدل على أن جسمك بحاجة إلى الراحة

8,223 تعبيرية 0 تعبيرية

تعبيرية

يتعرض جسم الإنسان في بعض الأحيان إلى جهد زائد، ما يسبب له الإرهاق والتعب، فيحتاج الجسم بعدها إلى الراحة والاسترخاء وتجنب الإجهاد.

وهناك علامات وتنبيهات تظهر بعد التعرض لضغط عصبي وجهد كبير، لتنبه أن الجسم يحتاج إلى الراحة، وفقا لـ"ويب طب".

ومن خلال هذه العلامات يمكن معرفة أن الجسم يحتاج إلى الراحة:

آلام الرأس المستمرة (الصداع)

ويبدأ الصداع في الرأس؛ بسبب الجهد الزائد والنوم القليل، والأعمال الكثيرة وكثرة التفكير التي تسبب الضغوط النفسية.

انقباضات الأمعاء والمعدة (التقلصات)

جميع أعضاء الجسم تتأثر بسبب الجهد وعدم الراحة، ومنها تقلصات المعدة، حيثُ إن التوتر يتسبب في آلام المعدة والأمعاء وحدوث الانقباضات.

ظهور الحبوب

ومن ضمن العلامات أيضاً وهو انتشار الحبوب في مختلف أنحاء الجسم عند البعض، إذ يرجع ذلك إلى زيادة إفراز الهرمونات المتعلقة بالتوتر والقلق.

اضطراب في حركة العين

وأيضاً حركة العين، حيثُ إن التوتر يتسبب في وجود نبضات العين المتكررة، وذلك لعدم الحصول على قسط كافٍ من النوم، خاصةً خلال فترة الليل.

ارتفاع معدل ضربات القلب

ويؤثر الإجهاد الزائد على صعوبات التنفس، وهي أحد أبرز أعراض حاجة الجسم إلى الراحة والاسترخاء، فالتوتر يؤدي إلى نتائج سلبية على الجسم، كما أن الإجهاد الشديد يؤدي لاضطرابات نبضات القلب والتنفس.

رعشة الجسم

وأيضاً من العلامات البارزة للإجهاد المستمر، وعدم الحصول على الراحة هو وجود رعشة في مختلف أجزاء الجسم، وذلك بسبب الجهد النفسي والبدني الزائد عن قدرة وتحمل الجسم.

فقدان الوزن

عندما يزداد جهد الجسم وعدم حصوله على الراحة والغذاء الصحي اللازم، فيصبح هناك تذبذب في الوزن وفقدان في الشهية.

زيادة العصبية وسرعة الغضب

وهذه إحدى الدلائل على عدم الراحة، فيكون الشخص أكثر سرعة في الغضب، وعدم القدرة على التفكير بحكمة، يؤثر ذلك في الإنتاجية بالعمل، والعلاقات الشخصية.

المرض الشديد

إن الإصابة بأي مرض يرجح أن يكون سببه هو عدم الحصول الراحة الكافية، حيثُ يؤدي إلى الآلام في الجسم وعدم القدرة على الحركة.

اضطرابات النوم

عدم حصول الجسم على الراحة الكافية ينتج عنه شعور  بالأرق واضطرابات في النوم، ويزداد الجهد العصبي والنفسي، وترتفع حدة التوتر، مما يسبب آلام الرأس الشديدة والعصبية الزائدة.

عدم انتظام الدورة الشهرية

كما أن الإجهاد المستمر يؤثر على النظام الهرموني في الجسم، ويمكن أن يؤدي هذا إلى خلل في نظام الدورة الشهرية لدى النساء، ويسبب الإرهاق البدني مشكلات لدى الرجل مثل ضعف القدرة الجنسية.

انخفاض مستمر في الأداء

وفي حالة الإجهاد الزائد فإن الجسم لن يستطيع القيام بنفس قدر المجهود المعتاد لأنه سيفقد قوته وحيويته.

تغير لون البول إلى الداكن

ويعتبر تغير لون البول إلى الداكن والشعور بالعطش من أبرز علامات حاجة الجسم إلى الراحة، ويؤدي هذا إلى الجفاف.