الانخفاض المستمر في معدل المواليد بإيطاليا يثير قلق السلطات هناك

8,907 صورة 9 صورة

صورةعبر الرئيس الإيطالي سيرجيو ماتاريلا، أمس الأربعاء، عن قلقه بشأن التهديد الذي يواجه مستقبل بلاده؛ بسبب انخفاض معدل المواليد، بعد أن أظهرت بيانات جديدة أن عدد السكان تقلّص مرة أخرى في 2019.

وذكرت الوكالة الوطنية للإحصاء بإيطاليا وفقاً لـ"رويترز"، أن عدد المواليد بلغ 435 ألفاً العام الماضي، بانخفاض 5000 عن عام 2018، فيما بلغ إجمالي عدد الوفيات 647 ألفاً في عام 2019، بزيادة حوالي 14000 عن العام السابق.

وعلق الرئيس ماتاريلا البالغ من العمر 78 عاماً، بعد فترة وجيزة من نشر هذه البيانات قائلاً، إنه كشخص كبير في السن يدرك جيداً تبعات انخفاض معدل المواليد في بلاده، مضيفاً "أن المشكلة تتعلق بوجود بلدنا ذاته... نسيج بلدنا يضعف ويجب بذل كل شيء لمواجهة هذه الظاهرة".

وانخفض إجمالي عدد سكان إيطاليا ليصل إلى نحو 60 مليون نسمة، في حين يزداد عدد المهاجرين ما قد يساعد على تعويض انخفاض معدل المواليد المحلي.