تحطم طائرة ركاب في إقليم غزنة وسط أفغانستان

2,874 طائرة لشركة أريانا الأفغانية 0 طائرة لشركة أريانا الأفغانية

طائرة لشركة أريانا الأفغانيةتحطمت طائرة ركاب تابعة للخطوط الجوية الأفغانية (أريانا إيرلاينز)، اليوم الاثنين، في منطقة تسيطر عليها حركة طالبان بولاية غزنة شرق البلاد، وفقا لمسؤولين محليين.

قال عارف نوري، المتحدث باسم حاكم الولاية، إن الطائرة سقطت عند الساعة 1:10 ظهر الاثنين بالتوقيت المحلي في منطقة ديه ياك، التي تسيطر عليها طالبان.

وأكد اثنان من أعضاء مجلس الولاية الحادث، الذي لم يتضح سببه حتى الآن. ولم يتحدد حتى الآن عدد الركاب الذين كانوا على متن الطائرة أو مصيرهم.

أريانا تنفي تحطم إحدى طائراتها
في المقابل نفى ميرويس ميرزاكوال القائم بأعمال الرئيس التنفيذي لشركة الخطوط الجوية الأفغانية (أريانا)، تصريحات لمسؤولين أفغان عن تحطم إحدى طائرات الشركة.

وقال ميرزاكوال لرويترز "تحطمت طائرة لكنها لا تتبع أريانا لأن الرحلتين اللتين تسيرهما أريانا اليوم من هرات إلى كابول ومن هرات إلى دلهي بخير".

وتقع ولاية غزنة الجبلية على سفوح جبال هندوكوش، وطقسها قارس البرودة في الشتاء.

يذكر أن طائرة تجارية ضخمة - تابعة لشركة (كام إير) المحلية للطيران منخفض التكلفة - تحطمت في أفغانستان عام 2005 أثناء محاولة الهبوط وسط طقس ثلجي.

ومع ذلك شهدت فترات الحرب عددا من حوادث تحطم الطائرات.

وتحطمت طائرة شحن أميركية عام 2013، من طراز بوينغ 747، بعد وقت قصير من إقلاعها من قاعدة باغرام الجوية شمال كابول في طريقها إلى دبي، وقتل جميع أفراد الطاقم السبعة.