أندية إيران تنسحب من دوري أبطال آسيا لإلزامها باللعب على أرض محايدة

6,222 صورة 5 صورة

صورة أعلن الاتحاد الإيراني لكرة القدم أن الاتحاد الآسيوي فرض على أنديته خوض مبارياتها المقررة على ملاعبها ضمن مسابقة دوري أبطال آسيا على أرض محايدة، دون أن يكشف الأسباب، لتعلن الأندية الإيرانية الانسحاب من البطولة احتجاجًا على القرار.

وجاء في بيان نشر على موقع الاتحاد الإيراني أن «الاتحاد تلقى خطاباً اليوم من الاتحاد الآسيوي لكرة القدم... يعلن فيه عن إقامة مباريات دوري أبطال آسيا التي من المقرر أن تستضيفها الأندية الإيرانية، في بلدان محايدة».

وأضاف أن اجتماعاً استثنائياً تم على الفور لمعالجة الموقف وسيتم استشارة مديري الأندية الأربعة التي تمثل إيران في البطولة يوم السبت، في إشارة إلى فرق برسيبوليس وسيباهان (يشاركان مباشرة في دور المجموعات) واستقلال طهران وشهر خودرو (يشاركان اعتباراً من الدور التمهيدي الثاني).

وأفاد الاتحاد أنه «سيتم الإعلان عن الموقف النهائي للأندية الإيرانية والاتحاد في الأيام التالية»، دون أن يوضح السبب الذي يقف خلف قرار حظر إقامة مباريات دوري الأبطال في الأراضي الإيرانية.

ولم يوضح الاتحاد الإيراني في بيانه أسباب هذه الخطوة، كما أن الاتحاد الآسيوي لم يعلن عنها بشكل رسمي، لكن الجمهورية الإسلامية ومنطقة الخليج شهدتا توتراً سياسياً وعسكرياً في الأيام الماضية بعد مقتل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني الجنرال قاسم سليماني في الثالث من الشهر الحالي بضربة جوية أميركية قرب مطار بغداد.

وردت إيران في الثامن منه بإطلاق صواريخ باليستية استهدفت قاعدتين عسكريتين في غرب العراق وشماله يوجد فيهما جنود أميركيون. وفي اليوم نفسه، أسقطت إيران «عن طريق الخطأ» بواسطة صاروخ طائرة «بوينغ» تابعة للخطوط الجوية الأوكرانية بعيد إقلاعها من طهران.

وأدت كارثة الطائرة إلى مقتل 176 شخصاً هم جميع من كانوا على متنها، ومعظمهم إيرانيون وكنديون.

وشدد متحدث باسم الاتحاد أن إيران مستعدة تماماً لاستضافة الفرق الأجنبية وأكدت أمن المباريات للاتحاد الآسيوي، داعياً الأخير إلى الوقوف ضد أي اتهامات تفيد بخلاف ذلك.

وقال أمير مهدي علاوي على موقع الاتحاد: «إيران لديها الاستعداد الكامل لاستضافة فرق وأثبتت ذلك مراراً وتكراراً في السنوات الأخيرة»، وأن «وزير الرياضة أعطى الاتحاد الآسيوي الضمانات الأمنية اللازمة فيما يتعلق بالاستضافة (الفرق)».

ومن جهتها، أعلنت الأندية الإيرانية الأربعة المتأهلة لدوري أبطال آسيا الانسحاب من دوري أبطال آسيا غداة قرار من اتحاد كرة القدم الآسيوية بنقل مباريات الأندية الإيرانية إلى ملاعب محايدة.

وقالت وكالة مهر الحكومية إن الأندية الأربعة بعد اجتماعات واتصالات قررت الانسحاب من دوري أبطال آسيا.

وذكرت الوكالة أنه الانسحاب يأتي «في سياق حفظ كرامة ومصالح البلد» ودفاعاً عن «وجود الأمن في إيران» و«منع تدخل السياسة في قرارات كرة القدم».

وأفادت وكالة تسنيم أن الأندية الإيرانية قررت الانسحاب من دور أبطال آسيا بعد اجتماع مسؤولين للأندية الأربعة.

ونقلت وسائل إعلام إيرانية عن رئيس اللجنة الأولمبية رضا صالحي أميري اليوم قوله إن الأندية الإيرانية ستقاطع دوري أبطال آسيا إذا ما أصر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم نقل المباريات.