سيارة تدهس مجموعة من السياح الألمان في شمال إيطاليا

1,488 تعبيرية 0 تعبيرية

تعبيريةقال مصدر أمني إيطالي اليوم (الأحد الخامس من يناير/ كانون الثاني 2020) بأن ستة أشخاص لقوا حتفهم جراء دهس سيارة مجموعة سياحية في مقاطعة جنوب تيرول (ألتو أديجي)، شمالي البلاد. وقال متحدث باسم الشرطة في مدينة بولسانو إن المسؤولين يعتقدون أن الأشخاص الستة ضحايا الحادث قادمون من ألمانيا وهم من الشباب تتراوح أعمارهم ما 22 و23 سنة.

ووقع الحادث قرب منطقة برونيك عند الساعة الواحدة صباحا. وتجري الشرطة تحقيقا للوقوف على ملابسات الحادث. ولم يتم بعد تحديد هويات الضحايا، كما لم تعلن الشرطة رسميا أية معلومات بشأن هويات الأشخاص.

وقالت وزارة الخارجية الألمانية إن موظفي القنصلية الألمانية العامة في ميلانو قدموا الدعم للسلطات الإيطالية التي تشارك في تحديد هوية الضحايا. كما سيساعدون في رعاية المصابين.

وذكرت وسائل إعلام إيطالية أن السيارة وهي من صنف رياضي صدمت مجموعة من 17 شخصا، وأن ستة منهم لقوا حتفهم على الفور، إلى جانب وجود عدد من المصابين، جراح بعضهم خطيرة. ومن المقرر عقد مؤتمر صحفي في وقت لاحق اليوم.

وفي غضون ذلك أفادت وكالة الأنباء الإيطالية (أنسا) وقناة "راي نيوز 24" الإيطالية إن سائق السيارة يبلغ من العمر 28 عاماً وهو من سكان المنطقة و"كان مستوى الكحول في دمه شديد الارتفاع". وأوقف الرجل وهو متواجد في مستشفى محلي تحت حراسة الشرطة.

وتوجه أكثر من 150 مسعفاً إلى المنطقة في أعقاب الحادث. كما تم إنشاء مستشفى ميداني على جانب الطريق في الموقع.

وتقع أولتاغو على ارتفاع 970 متراً في وادي أورينا على الحدود مع النمسا، وهي مشهورة بمنظارها الطبيعية الخلابة. ويبلغ عدد سكان القرية 800 شخص، لكن يقصدها العديد من مرتادي مواقع التزلج المجاورة.

وقتل في المنطقة نفسها قبل أسبوع ثلاثة ألمان أيضاً، هم امرأة وفتاتين صغيرتين، بانهيار ثلجي.

وأثارت حوادث أخيرة مماثلة الاستياء في إيطاليا، خصوصاً في روما، مع مقتل فتاتين تبلغان من العمر 16 عاماً بعدما دهسهما ابن مخرج إيطالي معروف يبلغ من العمر نحو 20 عاماً، عندما كانتا تجتازان طريق كورسو فرانسيا المزدحم في العاصمة الإيطالية.