فورلان يودع الملاعب في حفل اعتزال كبير

1,977 صورة 0 صورة

صورة أسدل النجم الأوروجوياني دييجو فورلان الستار على مسيرته الكروية الحافلة بمباراة استعراضية جرت في مونتيفيديو مساء السبت.

وشارك فورلان 40 عاماً في مباراة جمعت بين فريق يضم لاعبين من منتخب أوروجواي، سابقين وحاليين، وفريق لأصدقاء فورلان وانتهت المباراة بالتعادل بستة أهدف لكل فريق على ملعب "سنتيناريو".

وشهدت المباراة مشاركة العديد من الوجوه المعروفة وفي مقدمتهم خافيير زانيتي ولويس سواريز وخوان سيباستيان فيرون وخوان رومان ريكيلمي.

وشارك سواريز مهاجم برشلونة الإسباني في مركز حراسة المرمى.

وفي أغسطس الماضي أعلن فورلان النجم السابق لمنتخب أوروجواي وفريقي أتلتيكو مدريد وفياريال الإسبانيين وأحد أفضل هدافي القرن الـ21، اعتزاله كرة القدم.

وجاء اعتزال فورلان بعدما فشل لأكثر من عام في الانضمام لأي فريق.

وبدأ فورلان مسيرته الاحترافية بنادي إنديبندينتي الأرجنتيني قبل أن ينتقل للعب في أوروبا.

وبعد أن لعب لفريق مانشستر يونايتد بين عامي 2002 و2004 وتوج معه بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز ولقب كاس الاتحاد الإنجليزي، انتقل فورلان بمهاراته التهديفية إلى الدوري الإسباني، عبر الانضمام لفياريال، وقد توج خلال تواجده مع الفريق بجائزة الحذاء الذهبي لموسم 2004 / 2005 الذي سجل فيه 25 هدفا.

واستمر فورلان مع فياريال حتى عام 2007 ثم تعاقد معه أتلتيكو مدريد، وقضى مع الفريق أربعة أعوام، توج خلالها بجائزة الحذاء الذهبي مجددا لموسم 2008 / 2009 عندما سجل 32 هدفا.

وقاد فورلان أتلتيكو للفوز على فولهام الإنجليزي في نهائي الدوري الأوروبي عام 2010 وكذلك الفوز على إنتر ميلان الإيطالي في كاس السوبر الأوروبية، وخاض إجمالي 198 مباراة سجل خلالها 96 هدفا.

وربما كان عام 2010 هو الأبرز في مسيرة فورلان، حيث شهد وصوله أيضا مع منتخب أوروجواي إلى المربع الذهبي بالمونديال، حيث حققت أوروجواي المركز الرابع، وقد سجل خمسة أهداف وتوج بجائزة الكرة الذهبية بالبطولة.

كذلك قاد منتخب أوروجواي في عام 2011 للفوز بلقب كاس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا).

ولعب فورلان أيضا لفرق إنترناسيونال البرازيلي وسيريزو أوساكا الياباني وبينارول الأوروجوياني ومومباي سيتي الهندي وأخيرا فريق كيتشي في هونج كونج.