ألمانيا تطرد أربعة دبلوماسيين سوريين بعد اعتقالات

4,026 0

قالت وزارة الخارجية الألمانية يوم الخميس إن ألمانيا طردت اربعه دبلوماسيين سوريين بعد اعتقال رجلين في برلين في وقت سابق هذا الأسبوع للاشتباه في تجسسهما على نشطاء سوريين معارضين في البلاد.

وقال وزير الخارجية جيدو فيسترفيله في بيان "بعد اعتقال جاسوسين مشتبه بهما أمرت بطرد أربعة أعضاء بالسفارة السورية في برلين."

ويعتقد المدعون الألمان أن الرجلين اللذين القي القبض عليهما يوم الثلاثاء كانا يتجسسان على مدى سنوات لحساب المخابرات السورية.

واستدعي السفير السوري في برلين إلى الخارجية الألمانية يوم الثلاثاء.

وقالت وزارة الخارجية في البيان "أوضحت الحكومة الألمانية رأيها تماما مرة أخرى بأن مثل هذا التصرف ضد أعضاء في المعارضة السورية غير مقبول في ألمانيا."

وفي ديسمبر كانون الأول تعرض فرهاد احمد وهو سياسي من اصل سوري ينتمي لحزب الخضر في برلين للضرب في شقته. وكان شارك في أنشطة ضد حكومة الرئيس السوري بشار الأسد وربط العديد من المشرعين من حزب الخضر بين الهجوم والمخابرات السورية.

وأسفرت الحملة الدموية التي يشنها الأسد على انتفاضة شعبية بدأت قبل 11 شهرا عن مقتل اكثر من خمسة آلاف شخص حسب إحصاءات الأمم المتحدة. وتقول الحكومة السورية أنها تقاتل "إرهابيين" إسلاميين مدعومين من الخارج قتلوا ألفين من جنود الشرطة والجيش.