الكشف عن سبب مصرع الركاب جراء كارثة طائرة "سوبرجيت-100" الروسية

2,403 صورة 0 صورة

صورةأعلن خبير روسي أن معظم ركاب طائرة "سوبرجيت-100" التي احترقت أثناء الهبوط الاضطراري في مطار شيريميتيفو بموسكو، في مايو الماضي، لقوا مصرعهم بسبب النيران والدخان.

وقالت لجنة التحقيق الروسية، في حديث لصحيفة "كومرسانت" الروسية: "تدل المعلومات الأولية على أن مواد خطيرة كانت تنبعث من احتراق الوقود والمواد البلاستيكية"، مشيرة إلى عدم توفر الوقت لدى معظم الضحايا لمغادرة الطائرة.

وتابعت اللجنة أن "كل شيء وقع بشكل سريع للغاية. ولقي معظم الركاب مصرعهم وهم على مقاعدهم ولم يكن لديهم الوقت الكافي لفك حزام الأمان".

ووقعت الكارثة في 5 مايو الماضي، حيث اتخذ قائدا الطائرة التي أقلعت من مطار شيريميتيفو بموسكو، وكانت في طريقها إلى مدينة مورمانسك الروسية، قرارا بالعودة إلى المطار بسبب خلل تقني.

وأثناء عملية الهبوط، تعطلت آلات الهبوط في الطائرة واشتعلت النيران في محركاتها وامتدت النيران إلى الجزء الخلفي للطائرة بشكل سريع للغاية، الأمر الذي أدى إلى مصرع 41 شخصا، فيما نجا 33 راكبا و4 من أفراد الطاقم.