إسرائيل تدين الاتفاق بين السلطة الفلسطينية وحركة حماس

2,991 0

دان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو الاتفاق بين السلطة الفلسطينية وحركة حماس الذي اعلن في قطر، وقال إن هذا الاتفاق يتعارض مع عملية السلام مع اسرائيل.

وقال نتنياهو ان السلطة الفلسطينة يجب ان تختار بين اتفاقا مع حماس " او سلاما مع اسرائيل".

جاءت تصريحات نتنياهو بعد ساعات من اعلان التوصل الى اتفاق بين رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس ورئيس المكتب السياسي لحركة حماس الاسلامية خالد مشعل يقضي بأن يتولي عباس رئاسة حكومة وحدة وطنية تمهد لاجراء انتخابات.

وقال نتنياهو ان "حماس والسلام لا يسيران جنبا الى جنب". واضاف ان " حماس منظمة ارهابية تهدف الى تدمير اسرائيل".

وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس قد اعلن في مؤتمر صحفي في العاصمة القطرية الدوحة أنه سيتولى رئاسة حكومة انتقالية فلسطينية تقوم بالتحضير للانتخابات.

وفي أول تعليق لحماس على الإعلان قال إسماعيل هنية إن حكومته جاهزة للبدء بتنفيذ الاتفاق.

وسيجري الإعلان الرسمي عن تشكيل الحكومة في القاهرة في فبراير/شباط الجاري، حسب ما صرح مسؤول فلسطيني لوكالة فرانس برس.

وستتشكل الحكومة الانتقالية من "تكنوقراط" وسيكون من بين مهامها الإشراف على إعادة إعمار غزة.

وقد تم الاتفاق على هذا الترتيب خلال محادثات أجراها عباس مع خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في الدوحة.

وكان تنظيم فتح وحركة حماس قد اتفقا على المصالحة فيما بينهما وإجراء انتخابات هذا العام.

وسينهي هذا الترتيب حالة الانقسام التي أدت إلى قيام حكومتين منفصلتين في غزة والضفة الغربية منذ أكثر من أربع سنوات.

وينص الاتفاق الأخير على أن تقوم الحكومة الانتقالية بالتحضير للانتخابات الرئاسية والبرلمانية.