أضرار ومخاطر منع الخبز تماماً من الوجبات اليومية

70,122 صورة 5 صورة

صورةكشف خبراء التغذية عن الأمور التي تحدث في الجسم عند تناول الخبز وعند التوقف عن تناوله، مشيرين إلى فقدان الماء بدلاً من الدهون عند الذين يمتنعون عن الخبز بهدف إنقاص الوزن.

وينصح الخبراء بتناول الكربوهيدرات ومنها الخبز بشكل يومي، لأن إيقافها تماماً يعني خسارة الجسم مصدراً سريعاً للطاقة مما يجعله يشعر بالوهن والإرهاق، إلى جانب الميل للكسل وقلة الحركة.

كما يُعاني من يقومون بالتخلّي عن الكربوهيدرات في وجباتهم، من أعراض تشبه أعراض الإصابة بالإنفلونزا كالضعف الشديد والغثيان والنعاس، فضلاً عن إصابتهم بالإمساك لما تحتويه الكربوهيدرات من ألياف.

وتساعد الكربوهيدرات بحسب موقع "ويب طب" في رفع مستويات السيروتونين العصبي المنظم للمزاج، فالحالة المزاجية تتناسب طردياً مع نسبته في الدماغ، مما يصيب من يتخلى عن الخبز بتقلبات مزاجية مجهولة السبب.

وينتج عن عدم تناول الخبز اللجوء إلى بدائل أخرى كالمكرونة والأرز والحلويات التي تصيب بالسمنة، أو البروتينات والدهون التي تزيد مخاطر الإصابة بأمراض القلب، حيث ينصح بتناول الخبز لكن بكميات قليلة وأن يكون مصنوعاً من الدقيق الأسمر.