فيتوريا يطالب النصر بمدافع «آسيوي» بدلاً من مايكون

25,161 صورة 16 صورة

صورة كشفت مصادر مطلعة لـ«الشرق الأوسط» أن البرتغالي فيتوريا مدرب النصر طلب من إدارة النادي التوقيع مع مدافع آسيوي بديل عن البرازيلي مايكون، وذلك من أجل الاعتماد عليه في دوري أبطال آسيا، وبالتالي الاستعانة بالبرازيلي بيتروس في القائمة.

ويعاود النصر، اليوم (الجمعة)، تدريباته، وذلك بعد نهاية الإجازة التي منحها مدرب الفريق للاعبين عقب لقاء الفريق بالوحدة الإماراتي، ونجاحهم في الوصول إلى دور الثمانية الآسيوي، إذ سيلعب النصر لقاء الذهاب ضد السد القطري في 26 من شهر أغسطس (آب) الحالي في الرياض.

وبسبب ضيق الوقت، فإنه من المتوقع أن يستمر النصر بالأسماء نفسها الموجودة حيث حاولت إدارة النصر البحث عن مدافع آسيوي، ولكنها لم تنجح بسبب تمسك الأندية بلاعبيها.

ومن جانب آخر، تحصل لاعبو النصر على مكافآت مالية وصلت إلى 70 ألف ريال لكل لاعب وذلك بعد تأهلهم إلى ربع نهائي دوري أبطال آسيا. وأكدت مصادر مطلعة أن إدارة النصر قدمت وعوداً بمضاعفة المكافأة في حال تجاوز السد القطري والوصول إلى نصف النهائي.

ويعوّل فيتوريا كثيراً على جهازه الطبي واللياقي من أجل تجهيز الثنائي يحيى الشهري وعبد العزيز الجبرين قبل لقاء السد نظراً لما يمثله الثنائي من ثقل كبير وسط الملعب.

وفرغ الشهري من برنامجه التأهيلي بعد أن أجرى عملية جراحية في الكتف بعد نهاية الموسم الماضي فيما تعرض الجبرين إلى إصابة في نهاية معسكر الفريق الذي أقيم بالبرتغال.

من جانبه، استغل مهاجم النصر المغربي عبد الرزاق حمد الله الإجازة الممنوحة للاعبين بالوجود في المدينة المنورة، كما التقى حمد الله بالشيخ صالح المغامسي، الذي غرد على حسابه الشخصي في «تويتر»، قائلاً: «فرحتُ بزيارة أخي الكابتن عبد الرزاق حمد الله لاعب المنتخب المغربي ونادي النصر السعودي في منزلي، أسأل الله له المزيد من التوفيق والسداد».

ويستعد الفريق لافتتاح دوري المحترفين السعودي حيث سيستضيف النصر الوافد الجديد لدوري المحترفين نادي ضمك.

وفي شأن آخر، قدم العضو الذهبي بنادي النصر عبد العزيز مبلغاً مالياً قدره 300 ألف ريال كمشاركة منه مع إدارة النادي في مكافأة أعضاء الفريق.

من جانب آخر، اعتبر اللاعب جوليانو أن تصميم لاعبي الفريق كان مفتاح العودة لتحقيق الفوز على الوحدة الإماراتي 3 - 2.

وقال جوليانو: «المباراة كانت صعبة جداً بسبب الطقس، وكذلك قوة نادي الوحدة من الناحية الجماعية».

وأضاف: «أتينا إلى أبوظبي من أجل الفوز والتأهل، وكنا مصممين كفريق على بلوغ الدور ربع النهائي، ونجحنا في تحقيق ذلك».

وأوضح اللاعب: «كنا الفريق الأفضل، واستحققنا تماماً التأهل إلى ربع النهائي، قاتلنا من الدقيقة الأولى وحتى النهاية».

وختم: «أريد أن أهنئ زملائي وأشكرهم، لعبنا بصورة جيدة للغاية، وكنا نستحق الفوز».

ورفع جوليانو رصيده في البطولة الآسيوية إلى 5 أهداف، ليتساوى في الرقم القياسي لنادي النصر، مع بدر المطوع الذي سجل خمسة أهداف في نسخة عام 2011، عندما بلغ الفريق دور الـ16.