مقتل طفل وإصابة 10 في انفجار قنبلة بقرية في الشطر الباكستاني من كشمير

1,566 صورة 0 صورة

صورةتقع قرية جابري الصغيرة في عمق المنطقة الجبلية في وادي نيلوم حيث يفصل نهر بين شطري إقليم كشمير الهندي والباكستاني وهو موقع طبيعي جنب القرية آثار تبادل إطلاق النار بين الدولتين.

لكن هذا الوضع تغير في الشهر الماضي عندما وصلت قذائف المدفعية الهندية إلى القرية ووجدت عبوة ناسفة لم تنفجر طريقها إلى يدي طفل في الرابعة من عمره يدعى أيان علي.

وقال عبد القيوم وهو عم الطفل ”عثر على قنبلة تبدو مثل لعبة وعاد بها إلى هنا“ وهو يشير إلى منزلهم.

وكان علي يعرض ”اللعبة“ على أشقائه لدى جلوس الأسرة لتناول طعام الإفطار لكنها انفجرت وقتلته وأصابت ثمانية من أشقائه ووالدته وأحد أقاربه.

وقال عبد القيوم ”حاولوا انتزاعها منه ثم انفجرت. مات على الفور“ مشيرا إلى أن اثنين من الأطفال المصابين في حالة حرجة.

وقال الجيش الباكستاني إن العبوة كانت قنبلة عنقودية وهي محظورة بموجب معاهدة جنيف.

ونفت الحكومة والجيش في الهند الأمر وقال مسؤولان في الجيش لرويترز إن القصف عبر الحدود كان متناسبا وجاء ردا على إطلاق النار من باكستان.