فتاة جامعية تتبرع لشقيقتها الصغرى بإحدى كليتيها لإنهاء معاناتها المرضية

8,610 صورة 7 صورة

صورةتبرعت فتاة جامعية (22 عاماً) بإحدى كليتيها لشقيقتها البالغة من العمر 8 سنوات؛ لإنهاء معاناتها مع مرض الفشل الكلوي منذ ولادتها.

وأوضح والد المتبرعة ويدعى محمد العطيفي، وفقاً لـ "سبق"، أن ابنته الكبيرة "سهام" التي تدرس في الصف الأخير بالجامعة وضعت حداً لمعاناة مرض شقيقتها الطفلة "رزان"، لافتاً إلى أن عملية التبرع تكللت بالنجاح في مستشفى القوات المسلحة بخميس مشيط.

وبّين العطيفي أن عملية التبرع جرت بعد مطابقة الأنسجة بين الشقيقتين، موضحاً أنهما خرجا من المستشفى بعد استقرار حالتهما.