الشملان: وزني الزائد .. «كذبة»

8,382 الشملان: وزني الزائد .. «كذبة» 1 الشملان: وزني الزائد .. «كذبة»

الشملان: وزني الزائد .. «كذبة»يعتزم راكان الشملان لاعب خط وسط فريق النصر لكرة القدم، المنتقل بنظام الإعارة لتمثيل الشباب في الموسم الجديد، تقديم نفسه بصورة مغايرة لإثبات أنه لاعب مكسب، عادا موسمه الذي سيخوضه مع الشباب موسما مفصليا، معللا ذلك "اخترت الشباب من بين أربعة عروض قدمت لي".

وأكد في حواره مع "الاقتصادية"، أنه تحدث مع البلطان وأخبره أن الشباب لا يتعاقد مع لاعب بنظام الإعارة، لكنه تم بالفعل معه لأنه لاعب مميز، وأوضح أنه عائد إلى بيته النصر في ختام الموسم، وأن ناديه رفض بيع عقده.
وكشف الشملان "20 عاما" أنه لم يتحدث مع مدرب الفريق قبل موافقته بالأنتقال، وأنه احتاج إلى أسبوع للتفكير في قراره، وأن وجود ثمأنية لاعبين أجأنب غيبه عن المشهد، لكنه لم ينتقد عددهم، وقال "استفدنا منهم".. إليكم الحوار:

حدثنا عن انتقالك إلى نادي الشباب بنظام الإعارة لتمثيل فريق كرة القدم الموسم المقبل؟

الشباب ناد كبير، له بطولاته وتاريخه الكبير، فخور أن ألعب لهذا الفريق، انتقلت من ناد كبير إلى ناد كبير، أيضا أسعى إلى أن أمثله خير تمثيل.

كيف بدأت المفاوضات مع الشباب؟

في البداية، استمرت المفاوضات من أسبوع إلى عشرة أيام قبل أن نتفق رسميا على الإعارة لمدة موسم واحد على الرغم من وجود عروض أخرى، لكنني فضلت الشباب.

ما العروض الأخرى؟

العروض وصلت إلى نادي النصر، وهي تقريبا أربعة عروض بخلاف عرض الشباب، لكنني اخترت الشباب لعدة نواح، ولا أرغب في الحديث عنها.

هل تحدثت مع البرتغالي روي فيتوريا مدرب الفريق عن موضوع إعارتك؟

لا، لم أتحدث مع فيتوريا.

وماذا دار بينك وبين خالد البلطان رئيس نادي الشباب قبل انتقالك؟

جلست مع البلطان، تحدثنا عن أهداف الشباب وخطته للموسم المقبل، كانت له كلمات محفزة، طالبني أن أكون على قدر الثقة وأقدم كل ما لدي في هذا الموسم مع الشباب، وأن أكون ضمن الأسماء المميزة في الفريق، وهذا ما دفعني إلى التوقيع. نادي الشباب ناد كبير، نادرا ما يتعاقد مع لاعب بنظام الإعارة، أسعدني هذا الأمر.

هل كان هناك خيار بيع عقدك بدلا من الإعارة؟

إدارة النصر رفضت بيع عقدي، وكل ما يهمني حاليا اللعب، وأن أقدم نفسي بالشكل المأمول مع ناد كبير مثل الشباب. النصر بيتي الأول، لكن هذه السنة مفصلية بالنسبة إلي.

لماذا تعدها سنة مفصلية؟

لأني في الموسم الماضي لم ألعب كثيرا مع النصر، لم يشاهدوني سوى في ثلاث أو أربع مباريات فقط، بحكم وجود ثمانية محترفين أجانب في كل فريق. أرغب في أن يكون هذا الموسم مختلفا بالنسبة إلي وأن أدخل في تحد لإظهار كل ما لدي من إمكانات.

وجود النيجيري أحمد موسى، والمغربي نور الدين أمرابط لاعبي جناح، هل كان سببا في عدم حصولك على الفرصة؟

لاعبون كبار ومميزون أمثال أمرابط وموسى تقريبا قد يضعف وجودهم فرصتي في اللعب، لكنني استفدت منهما، وهذا لم يحبطني، بل كنت حريصا على اللعب وأداء التمارين وأن أقدم الإضافة في كل مرة يستعين بي المدرب.

هناك أحاديث حول وزنك الزائد، ما تعليقك؟

الوزن الزائد كذبة. فيتوريا مدرب النصر لم يتحدث معي الموسم الماضي نهائيا عن زيادة وزني، وجسمي من الأجسام المميزة في النادي ولله الحمد. كانت لدينا اختبارات عن الدهون والأوزان أسبوعيا. النادي والمدرب يعرفان ذلك جيدا.

كيف سيكون ردك على من انتقدك بعد تعرضك لإصابة الرباط الصليبي؟

لا أعتقد أن كثيرين انتقدوني، ورغم هذا لا أحاول الرد على أحد، الأهم بالنسبة إلي هو أن أرضي نفسي والجهاز الفني وأقدم نفسي بأفضل ما أستطيع لأكون من أفضل اللاعبين.

وجود ثمانية أجانب في الدوري السعودي، هل ضيق الخناق عليكم؟

المحترفون الأجانب يفيدون اللاعب السعودي ليضاعف جهده ويستفيد من خبراتهم من خلال الاحتكاك بهم، أعطوا إضافة إلى الدوري السعودي للمحترفين من خلال خبراتهم في الدوريات الأوروبية وإمكاناتهم الفنية الكبيرة، لم نتأثرا كثيرا بسبب وجودهم، بل يعدون إضافة ودافعا لنا.

ألم تفكر في الاحتراف الخارجي بعد قلة مشاركاتك كلاعب سعودي؟

لم أفكر حاليا في الاحتراف الخارجي. أود أن ألعب في الدوري السعودي للمحترفين، وأن أكون أحد نجوم الدوري، بعدها لكل حادث حديث.

كيف ترى حظوظك مع قائمة المنتخب السعودي في منافسات كرة القدم في دورة الألعاب الأولمبية 2020 في طوكيو؟

سأكون ضمن قائمة المنتخب الأولمبي، بإذن الله. أسعى من خلال مشاركتي مع الشباب إلى أن أستفيد بشكل أكبر لتطوير نفسي قبل خوض النهائيات.