أول مساعدة طيار سعودية تروي المصاعب التي واجهتها وتوجه رسالة لشركات الطيران

42,777 صورة 35 صورة

صورةروت ياسمين الميمني أول مساعدة طيار سعودية، الصعوبات التي واجهتها حتى حصلت على رخصة الطيران وقيادة الطائرات، وانضمت رسمياً لشركة طيران نسما.

وقالت "الميمني" إنها درست الطيران في أمريكا وحصلت على الشهادة والرخصة عام ٢٠١٣، وبعدما عادت للسعودية غير الطيران المدني السعودي رخصتها برخصة سعودية، ثم تقدمت بعدها للعمل بالشركات المحلية، لكنها لم تحصل على فرصة، لتقرر أن تعمل مؤقتاً في العمليات الجوية وفي الأمن والسلامة.

وأضافت أن الشركات المحلية كانت ترفضها لأنها فقط سيدة رغم قبولها في إحدى الشركات الخارجية، مشيرة إلى أنها أصرت على العمل في المملكة لتثبت للشركات السعودية أن المرأة قادرة على التفوق، لتُقبل فيما بعد في شركة طيران نسما، وتقلع في أول رحلة طيران بين حائل والقصيم.

وأكدت الميمني بحسب "سبق" أنها استطاعت الانخراط في العمل بالطيران، موجهة رسالة لشركات الطيران المحلية قائلة: "ثقوا في أبناء الوطن ذكورًا وإناثًا، فهم قادرون على العطاء، وأثبتوا أنفسهم في كثير من المجالات."