الإنتربول يوقف ويسلم 5 مشتبه بهم في هجمات سريلانكا

747 ارشيفية 0 ارشيفية

ارشيفيةأعلنت الشرطة الدولية "الإنتربول" عن اعتقال وتسليم أحد المسؤولين عن التفجيرات الدامية التي شهدتها عدة مدن في سريلانكا أثناء احتفالات عيد القيامة في الحادي والعشرين من إبريل الماضي.

وقالت منظمة الإنتربول في بيانٍ مقتضب، اليوم الجمعة، إنه تم القبض على القيادي البارز في جماعة التوحيد الوطنية أحمد ملهان حياتو محمد، سريلانكي الجنسية، ويبلغ من العمر 29 عاماً، مع أربعة سريلانكيين آخرين مشتبه بهم في إحدى الدول العربية، وذلك عقب نشر الإنتربول إشعاراً أحمر بتوقيفهم.

يذكر أن التفجيرات التي نفذها 7 انتحاريين سريلانكيين استهدفت ثلاث كنائس وخمسة فنادق بعدة مدن في سريلانكا، وقُتل خلالها ما لا يقل عن 359 شخصا وأصيب أكثر من 500 آخرين بجروح نتيجة التفجيرات، واحتجزت الحكومة السريلانكية بعد الحادثة عشرات الأشخاص المشتبه بصلتهم بهذه التفجيرات.