قاتل شقيقة طليقته في جازان سدد لها 10 طعنات نافذة معتقداً أنها طليقته

95,376 تعبيرية 66 تعبيرية

تعبيريةروت طليقة الشاب الثلاثيني، مرتكب جريمة القتل التي راحت ضحيتها شقيقتها الكبرى بعدة طعنات نافذة في محافظة بيش بمنطقة جازان، تفاصيل الجريمة المأساوية، مبينةً أن طليقها سدد الطعنات لشقيقتها ظناً منه أنها هي.

وقالت نجوم فتح الله إنها تطلقت من زوجها بواسطة المحكمة بسبب خلافات بينهما امتدت لسنوات حيث كان يسيء معاملتها ويشتم أهلها ويستهزئ بهم، مبينة وفقاً لصحيفة "مكة" أنه بعد جلسات صلح تقرر أن يبقى ابنها معها خلال إجازات نهاية الأسبوع والعطل المدرسية، غير أن طليقها لم يلتزم بذلك، حيث كانت آخر مرة رأت فيها ابنها قبل نحو عام.

وأبانت أن بعض أطراف الصلح أقنعوا طليقها بمنحها حق رؤية ابنها، وتم الاتفاق على مكان للالتقاء به لتسلم الطفل، وبالفعل ذهبت هي وشقيقتها وإحدى جاراتها للمكان في الموعد المحدد، حيث حضر طليقها ونزل من السيارة وفتح الباب الآخر متظاهراً بأنه يريد إنزال الطفل.

وأضافت أنه استل سكيناً وهاجم بها شقيقتها ظناً منه أنها هي، لأن شقيقتها كانت ممتلئة الجسم في السابق ولكنها فقدت الكثير من الوزن وباتت تشبهها كثيراً بالعباءة، مشيرة إلى أنه سدد لشقيقتها 10 طعنات توفيت على إثرها في الحال، كما أمسك بجارتهم ووضع السكين على عنقها إلّا أنه تركها بعد أن أخبرته بأنها ليست من أسرة طليقته، وتأكد بنفسه من ذلك بنزع حجابها.

وذكرت نجوم أن طليقها اتجه بعد ذلك للشرطة وأبلغ عن ارتكابه الجريمة وسلم نفسه، وكان حينها يعتقد أنه قتلها هي، ليُفاجأ في قسم الشرطة بأنه قتَل شقيقتها، ولم يصدق ذلك حتى رؤيتها بعد مواجهتها به.