فيديو مسرب يكشف جانباً من حياة جوليان أسانج في سفارة الإكوادور بلندن

38,067 من الفيديو 11 من الفيديو

من الفيديونشرت صحيفة "ال بايس" الإسبانية مقطع فيديو مسرباً من داخل سفارة الإكوادور في لندن، حيث كان يقيم مؤسس موقع "ويكيليكس" وليام أسانج، يكشف جانباً من يومياته، وذلك عقب أيام من إلقاء الشرطة البريطانية القبض عليه بعدما سحبت حكومة الإكوادور منه حق اللجوء.

ويبين الفيديو الذي التقطته كاميرات المراقبة داخل السفارة، أسانج يتزلج على لوح بعجلات في غرفة بالسفارة، كما يخوض شجاراً مع الموظفين، ويقوم بتصوريهم بكاميرا معه.

وكان السفير الإكوادوري لدى بريطانيا قد صرح إن السفارة قررت تسليم أسانج بسبب تصرفاته، مشيراً إلى أنه كان يتعمد إزعاج الموظفين بتصرفات مقرفة، مثل ترك الفرن الكهربائي يعمل بعد استخدامه وترك بقايا الطعام في المطبخ وعدم تنظيف صحون الأكل، فضلاً عن قيامه بالتزلج على لوح خشبي في الممرات ولعب كرة القدم والاستماع إلى الموسيقى بصوت مرتفع، بحسب تعبيره.

وألقت الشرطة البريطانية القبض على أسانج الخميس الماضي في سفارة الإكوادور بلندن، التي تحصن بها منذ 2012، لتجنب الاعتقال والترحيل للسويد على خلفية تهم بالاغتصاب والتحرش الجنسي، ويرجح أن تطلب الولايات المتحدة تسليمه لمحاكمته على المعلومات الاستخباراتية التي قام بتسريبها.