صحف مصرية: لافتة «يا بلد الباله ... مجبتش رجالة» أشعلت شرارة كارثة بورسعيد

20,817 0

قالت صحف مصرية اليوم أن جماهير النادي الأهلي (الألتراس) رفعوا لافتة كبيرة استفزت فيها مشجعي فريق المصري البورسعيدي.

وتقول اللافتة "يابلد الباله ... مجبتش رجالة" وكانت بمثابة شرارة البداية لإشعال نيران الغضب داخل مدرجات جمهور نادى المصرى البورسعيدى.

وقال شهود أن جماهير الأهلي مع إحراز فريقها الهدف الأول قامت بإلقاء الشماريخ على مشجعي بورسعيد في نوع من الاستفزاز لهم في حين أن جماهير المصري اكتفت بالهتاف لفريقها بحرارة وسط صخب وضجيج كبير من جماهير الأهلي.

وقامت جماهير الأهلي برفع لافتة عقب إحراز الهدف الأول للبرازيلي جونيور مكتوب عليها "بلد البالة مجبتش رجالة"، مما أثار حفيظة الجماهير البورسعيدية المتواجدة بكثرة في الإستاد إضافة إلى أهالي بورسعيد جميعا لأنهم رأوا أن هذه اللافته التي يبلغ طولها 6 أمتار تقوم بإهانة أهالي بورسعيد بأكملها.

ولكن مع تعادل المصري وتقدمه مرتين في اللقاء كانت جماهير بورسعيد تقتحم الملعب مع كل هدف للاحتفال بالهدف، ولكن بعدما احتسب حكم المباراة 7 دقائق وقت بدل ضائع وانتهت المباراة كان الجمهور البورسعيدي متأهبا تماما لنزول الملعب والتوجه نحو المدرج الشرقي الذي يكتظ بألتراس أهلاوي كنوع من رد الفعل على اللافتة التي رفعوها طوال المباراة.

وتبادل الطرفان إلقاء الحجارة غير أن كفة جماهير المصري كانت أرجح لتواجدهم داخل الملعب المليء بالحجارة.