الإرهابي منفذ مذبحة نيوزلندا يوجه إشارة عنصرية أثناء محاكمته.. تعرف على معناها

80,259 ارشيفية 26 ارشيفية

ارشيفيةأثار الإرهابي برينتون تارانت؛ منفذ مذبحة نيوزلندا الجدل باستخدامه إشارات عنصرية أثناء مثوله أمام المحكمة اليوم السبت.

وظهر الإرهابي تارانت (28 عاما)، أمام قاضي مقاطعة "كرايست تشيرش" مرتديا سترة بيضاء خاصة بالمساجين، ومكبل اليدين، وتعمّد رغم أغلاله -بحسب ما ذكرته صحيفة Daily mail البريطانية- إظهار إشارة مستفزة بعلامة يستخدمها اليمينيون العنصريون والنازيون الجدد للتعبير، حيث ضم إصبعيه السبابة والإبهام على شكل دائرة وأرخى بقية أصابعه مفرودة.

ويؤمن مناصرو هذه الإشارة بتفوق الجنس الأبيض على بقية الأجناس، ويعارضون بشدة الهجرة، ويتورطون أيضا في إيذاء المهاجرين بمجتمعاتهم.

يذكر أن قاعة المحكمة كانت مغلقة أمام العامة نظرا للمخاطر الأمنية العالية، في حين أمر القاضي بتمويه صور وجه المتهم خلال جلسات المحكمة.

وتارانت واحد من بين ثلاثة أشخاص اعتقلتهم الشرطة النيوزلندية على خلفية هذا الهجوم، حيث يبقى المشتبه بهما الآخران في عهدة الشرطة، في حين أن شخصا رابعا اعتقل أيضا ليفرج عنه في وقت لاحق بعد أن أثبتت الشرطة أنه مسلح مرخص كان واقفا في المنطقة وحاول مساعدة الشرطة.

ارشيفية

ارشيفية