قصة سيارة عتيقة زفّت 20 عروساً في السبعينيات وأُعيد تأهيلها لتحصد مركزاً بمهرجان السيارات الكلاسيكية

29,919 السيارة 3 السيارة

السيارةروى مواطن من عسير قصة سيارته القديمة، التي حصلت على المرتبة الثالثة في مهرجان الدرعية للسيارات الكلاسيكية، مبيناً أنها أول سيارة تدخل قرية العيص بمحافظة سراة عبيدة، وجرى عليها زفّ نحو 20 عروساً إلى بيت الزوجية.

وقال عايض آل حامد إن السيارة من طراز "بيجو"، وكانت ملكاً لوالده في فترة السبعينيات، وقدمت كثيرا من الخدمات لأهالي القرية والقرى المجاورة، حيث كانت بمثابة سيارة الإسعاف، إلى جانب كونها سيارة نقل بالأجرة، ومصدر الدخل الوحيد للأسرة.

وأوضح أنه بعد سنوات من العمل تهالكت السيارة وتوقفت لفترة طويلة، مبيناً وفقاً لصحيفة "الوطن" أنه أنفق على صيانتها أكثر من 30 ألف ريال، واشترى لها قطع غيار من الشام ومصر وإثيوبيا والسودان.

وأبان أنه شارك بالسيارة في عدد من المهرجانات السياحية التي أقيمت في منطقة عسير، كما شارك بها في مهرجان الدرعية وحصلت على المرتبة الثالثة كأفضل عرض من اختيار الجمهور، مشيراً إلى أنها لفتت أنظار كثير من رواد تلك المهرجانات.

يذكر أن مهرجان الدرعية للسيارات الكلاسيكية الرابع الذي أقيم في فبراير الماضي، شاركت فيه نحو 600 سيارة قديمة ونادرة يصل عمر بعضها إلى 130 عاماً، تعود لملاك سعوديين وخليجيين وآخرين من جنسيات مختلفة، وأقيم على هامش المهرجان مزاد لبيع السيارات الكلاسيكية والعتيقة.

السيارة