روي فيتوريا "مدرب النصر الجديد".. لاعب "مغمور" تحول إلى الأفضل في البرتغال

18,672 صورة 7 صورة

صورةأعلن نادي النصر، أمس الخميس، تعاقده رسميًا مع المدير الفني البرتغالي روي فيتوريا، لقيادة الفريق الأول، خلال الفترة القادمة.

ووقع فيتوريا، البالغ من العمر 48 سنة، عقدًا يربطه بالفريق الأول لكرة القدم بنادي النصر، لمدة سنة ونصف، مقابل 10 ملايين يورو.

وروي فيتوريا، كان أحد اللاعبين المغمورين الذين لم تتجاوز تجربته الاحترافية، أكثر من 5 أندية في الدرجة الثالثة، قبل أن يعتزل لعب الكرة، في عام 2003، ليبدأ مسيرة تدريبية ناجحة.

* بداية متواضعة..

وبدأت مسيرة فيتوريا كمدرب، مع ناديه المغمور، فيلافرإنكوينسي، ثم التحق بالأجهزة الفنية، في عملاق العاصمة البرتغالي بنفيكا، ليكون أحد مدربي الفرق العمرية لديه.

وتولى فيتوريا، مسؤولية نادي فاتيما، ليقوده للترقي إلى دوري الدرجة الثانية، في أول موسم، ثم يهبط مجددًا معه لدوري الثالثة، في الموسم التالي.

لكن روي فيتوريا، أعاد الفريق مجددًا، في 2009، لدوري الدرجة الثانية، ليلفت الأنظار لدى أندية الدوري الممتاز.

* مرحلة التطور..

وتولى مدرب النصر الحالي، قيادة نادي باكوش دي فيريرا، في صيف 2010، منهيًا المسابقة بالمركز السابع، إلى جانب وصافة كأس البلاد، بالخسارة أمام بنفيكا بصعوبة، بهدفين لواحد.

وانتقل روي، إلى فيتوريا غيماريش، في صيف 2011، ونجح معهم برد اعتباره من بنفيكا، وتوج بكأس البرتغال، في 2013، للمرة الأولى بتاريخ ناديه، قبل أن يخسر لقاء السوبر المحلي أمام بورتو.

* الصعود للمجد..

ووجد نادي بنفيكا، صفات مناسبة في روي فيتوريا، ليتولى إدارته الفنية، بدءًا من يونيو 2015، لينال لقب الدوري مرتين، والكأس مرة وحيدة، وأيضًا لقب كأس الرابطة، إلى جانب لقبين في السوبر البرتغالي.

ونال روي فيتوريا، جائزة أفضل مدرب في البرتغال، في عامي 2015 و2016.

وتُعد أفضل إنجازت فيتوريا القارية مع بنفيكا، في عام 2016؛ هي الوصول لدور الثمانية بدوري أبطال أوروبا، قبل أن يودع أمام بايرن ميونخ الألماني.

* مغادرة بنفيكا..

وغادر روي فيتوريا، تدريب بنفيكا، الأسبوع الماضي، بعد التراجع للمركز الثالث، في ترتيب الدوري، بفارق 7 نقاط عن الصدارة.

كما تعثر فيتوريا، في دوري أبطال أوروبا، وتحول الفريق للعب في مسابقة الدوري الأوروبي، للموسم الحالي.