أكاديمي بارز يكشف عن 4 أسباب وراء خلو بعض الجامعات من الأساتذة السعوديين

27,252 صورة 38 صورة

صورةأرجع مدير جامعة الجوف الدكتور إسماعيل البشري خلوّ بعض الجامعات خاصةً بالمناطق البعيدة والمحافظات، من الأكاديميين السعوديين إلى 4 أسباب رئيسة.

وقال البشري إن استقطاب أكاديميين سعوديين للجامعات بتلك المناطق يواجه عدة صعوبات، في مقدمتها عدم توفر عدد كاف من الأكاديميين والأكاديميات السعوديين لتدريس الطلاب في بعض التخصصات مثل الطب، والأشعة، وطب الأسنان، والمختبرات، والهندسة على اختلاف فروعها، وكليات العلوم.

وأضاف البشري وفقاً لـ"مكة"، أن من الأسباب أيضاً رفض بعض الأكاديميين السعوديين العمل في جامعات المدن الصغيرة والبعيدة، وتفضيلهم العمل في المدن الكبيرة لتكامل الخدمات بها.

ولفت إلى أن بين الأسباب أيضاً، اشتراط لائحة نظام التعليم العالي والجامعات أن يكون تقدير الأكاديمي جيداً جداً في مراحل البكالوريوس والماجستير والدكتوراه، وكذلك عدم تواصل التخصص في المراحل الثلاث بحيث يكون التخصص في الماجستير أو الدكتوراه غير متصل بالتخصص في المرحلة السابقة.

وأشار إلى أن التعاقد مع الأكاديميين غير السعوديين، ليس قراراً منفرداً بالجامعة لكنه يتم بإشراف من وزارة الخدمة المدنية وبعلمها وعلى مراحل عديدة تهدف إلى استنفاد جميع الفرص التي يمكن من خلالها توظيف أكاديميين سعوديين.