"داعش" يتبنى الهجوم على نقطة الطرفية الأمنية بالقصيم ويعلن الأسماء الحركية للإرهابيين

52,218 تعبيرية 28 تعبيرية

تعبيريةأعلن تنظيم "داعش" الإرهابي تبنيه للعملية الإرهابية التي استهدفت نقطة أمنية على طريق بريدة الطرفية بالقصيم، وأسفرت عن استشهاد رجل أمن ومقيم بنغالي الأسبوع الماضي.

وأوضح التنظيم الإرهابي في إصدار له تفاصيل العملية المسلحة الفاشلة، كاشفا عن الأسماء الحركية للإرهابيين المشاركين فيها.

وكانت الأجهزة الأمنية بالمملكة نجحت في التصدي لهجوم قام به 3 إرهابيين مسلحين على نقطة الضبط الأمني المتمركزة على طريق بريدة الطرفية بمنطقة القصيم، وقتلت اثنين من المهاجمين وأصابت الثالث وتم نقله للمستشفى، فيما استشهد الرقيب أول سليمان عبد العزيز العبد اللطيف ومقيم من الجنسية البنجلاديشية.