ترمب: نقف مع الشعب الإيراني للحصول على الحرية

5,718 صورة 0 صورة

صورةقال الرئيس الأميركي دونالد ترمب بأول خطاب له عن حالة الاتحاد، مساء الثلاثاء (بتوقيت واشنطن) فجر الأربعاء (بتوقيت غرينتش) إن الإدارة الجديدة اتخذت إجراءات سريعة لجعل الولايات المتحدة عظيمة لكل الأميركيين. وأضاف "نقف مع الشعب الإيراني للحصول على حريته".

ولفت إلى أنه "يتم العمل على قوانين جديدة تتعلق بالهجرة والمهاجرين".

وأكد ترمب أن التعديلات الجديدة على نظام الهجرة تنهي التسلسل العائلي.

وقال ترمب "سنعمل على تعزيز قوتنا لمواجهة التحديات التي تواجهنا"، مشددا على "تعزيز وتجديد قوتنا النووية".

وشدد الرئيس الأميركي على أنه "ما زال هناك الكثير للقيام به في سبيل دحر تنظيم داعش بالكامل".

وقال الرئيس الأميركي "أنا فخور بأن أقول أن التحالف لهزيمة تنظيم #داعش قد حرّر 100% تقريبا من الأراضي التي احتلها هؤلاء القتلة في العراق وسوريا. ولكن ما زال هناك الكثير للقيام به. سوف نواصل معركتنا إلى أن يندحر تنظيم داعش بالكامل".

وقال ترمب "سنحاكم الإرهابيين كإرهابيين.. وليس كأسرى حرب". مؤكدا أنه سيبقي على معتقل غوانتانامو مفتوحا".

وأكد ترمب أن "الحدود المفتوحة" سمحت لعصابات المخدرات بالتسلل الى الولايات المتحدة وأزهقت "الكثير من الأرواح"، مجددا عزمه على تشديد سياسة الهجرة.

وقال ترمب "على مدى عقود سمحت الحدود المفتوحة للمخدرات والعصابات بالتفشي في مجتمعاتنا الاكثر ضعفا. لقد سمحت لملايين العمال ذوي الأجور المنخفضة بمنافسة الأميركيين الأكثر فقرا على الوظائف والأجور. والأسوأ من ذلك أنها أزهقت الكثير من الارواح البريئة".

ودعا ترمب كل الأميركيين بما فيهم الحزبين الجمهوري والديمقراطي إلى وضع خلافاتهم جانبا.

وشدد ترمب الساعي خلف دعم الحزبين لتحقيق إنجازات تشريعية ولا سيما في ملفي الهجرة والبنى التحتية على أهمية "الوحدة التي نحن بحاجة إليها للحصول على نتائج".

وأعلن الرئيس الأميركي عن نظام ضريبي جديد سيدخل حيز التنفيذ الشهر القادم، مشيرا إلى أن التغييرات الضريبية سوف ترفع مداخيل العائلات الأميركية.

ولفت ترمب إلى تمكن إدارته من القضاء على ضرائب غير منصفة للأميركيين. مؤكدا أن إحدى أعظم أولوياته هي خفض أسعار الأدوية والعقاقير التي تباع بوصفة طبية.

وقال الرئيس الأميركي إننا "سوف نهتم بالمحاربين القدامي خير اهتمام".

وأعرب عن فخره لتصدير الطاقة للعالم، مؤكدا "أنهينا الحرب على الطاقة الأميركية". وأوضح "الولايات المتحدة تخلصت من عقود غير عادلة وستكون الصفقات التجارية عادلة".

واقترح الرئيس ترمب خطة استثمارية بقيمة 1,5 تريليون دولار لتحديث البنى التحتية المتقادمة في البلاد.

وقال ترمب "سوف نبنى طرقات وجسورا وطرقا سريعة وسككا حديدية ومجاري مائية جديدة وبراقة في سائر انحاء البلاد، وسوف نفعل ذلك بقلوب أميركية وسواعد أميركية وعزم أميركي".

وأضاف ترمب "أحدثكم عن المستقبل الذي سيكون لنا وعن طبيعة الأمة التي سنكون عليها. نحن جميعا، سويا، مثل فريق واحد، شعب واحد وعائلة أميركية واحدة".