الحكومة اليمنية تؤيد مقترحات ولد الشيخ الخاصة بانسحاب الانقلابيين من ‏الحديدة ‏

4,731 ارشيفية 1 ارشيفية

ارشيفيةأعلنت الحكومة اليمنية عن تأييدها للمقترحات والأفكار التي تقدم بها المبعوث الخاص للأمين ‏العام ‏للأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ والمتصلة بترتيبات انسحاب المليشيات من ‏محافظة ‏الحديدة .‏

وأكدت الحكومة في بيان صادر عن المندوبية الدائمة للجمهورية لدى الأمم المتحدة ‏استعدادها ‏الكامل لمناقشة تفاصيل المقترحات المتصلة بترتيبات انسحاب المليشيات من ‏محافظة الحديدة في ‏ضوء مشاورات السلام التي رعتها الأمم المتحدة في الكويت العام الماضي ووافقت عليها ‏الحكومة اليمنية .‏

ودعت الحكومة في البيان الذي بثته اليوم وكالة الأنباء اليمنية الرسمية إلى تشكيل لجنة ‏فنية من خبراء اقتصاديين وماليين لمساعدتها لإيجاد آلية ‏مناسبة وعاجلة لدفع مرتبات ‏الموظفين في الجهاز الإداري للدولة والتعامل مع الإيرادات في ‏المناطق الواقعة تحت سيطرة ‏الانقلابين بهدف توفير السيولة الأزمة لتغطية هذه النفقات .‏

وأعربت اليمن عن تقديرها للجهود التي يبذلها المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة ‏إلى ‏اليمن التي تهدف الى مساعدة الحكومة في رفع المعاناة التي يعيشها الشعب اليمني التي ‏بلغت ‏مستويات غير مسبوقة من جراء الحرب والمجاعة والأوبئة التي تسببت بها المليشيات ‏المتحالفة ‏مع المخلوع صالح.‏

وأكدت الحكومة اليمنية انفتاحها على جميع المقترحات والأفكار التي تقدم ‏بها ولد الشيخ خلال ‏لقائه الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادى في 11 من شهر مايو الماضي وذلك سعيا لتجنيب ‏الشعب اليمني، مزيدا من إراقة الدماء واستعادة الدولة وتحقيق الأمن والاستقرار ‏وفقا ‏للمرجعيات الثلاث .‏

وجددت الحكومة تمسكها بخيار السلام ونبذ العنف.. مهيبة بالمجتمع الدولي والدول الأعضاء ‏في ‏مجلس الأمن ومجموعة الدول الثماني عشر الراعية للعملية السياسية في اليمن ممارسة ‏المزيد ‏من الضغط على القوى الانقلابية للانخراط بنية صادقة وبشكل عاجل لمناقشة ‏المقترحات بهدف ‏التوصل لاتفاق يضع اليمن وشعبها في بداية الطريق لإنهاء مأساة الانقلاب .‏