فرقة هارلم تستعرض مهاراتها أمام سلة الاتحاد غداً

14,442 صورة 0 صورة

صورةيحل أعظم فريق استعراضي في عالم كرة السلة «هارلم جلوبتروترز» ضيفًا في السعودية لتقديم عرض ترفيهي مشترك مع نادي الاتحاد السعودي يوم الخميس الموافق 25 مايو الجاري، على هامش زيارة الرئيس الأميركي «دونالد ترامب» للبلاد.

الفريق المتأسس في شيكاجو قبل 90 عامًا، يُعرف عنه لمحاته المضحكة ولمساته الفنية الاستعراضية المذهلة والتي تجذب إليه الأنظار من كل حدب وصوب.

وقد زار هذا الفريق العريق منطقة الشرق الأوسط مؤخرًا، حيث تواجد في العاصمة المصرية القاهرة مطلع شهر مايو من عام 2013 للعب مباراة استعراضية في الصالة المغطاة بمدينة نصر، وحظى وقتها باستقبال أسطوري من عشاق اللعبة هناك.

ويكفي أن نلقي الضوء على ما فعله أحد لاعبي هارلم خلال شهر مارس الماضي للتعرف على درجة تمكن الفريق في عالم كرة السلة الاستعراضية، فقد كسر اللاعب كوري لاو، صاحب الـ 23 عامًا، الرقم القياسي لأبعد رمية في التاريخ.

ودخل كوري موسوعة جينيس للأرقام القياسية عندما قام بارسال رمية من خارج الملعب حيث كان يقف في الصف الأمامي لمقاعد المتفرجين، ليسجل ثلاث نقاط من مسافة 33،34 مترًا، ما مكنه من تحطيم الرقم القياسي السابق المسجل باسم اللاعب “إيلان بولر” في عام 2011 برمية من مسافة قدرها 31،90 مترًا.

وبخلاف كروي لاو، يضم هارليم جلوبتروترز لاعبين عمالقة أمثال «لاتيف ريفرز وأنتخوان بول وكارلوس إينجلش وويليام بولارد ودونتي هاريسون وآرتيفايوس فيشر وشاين كريستنسن».

كل هؤلاء سيتواجدون في الصالة الرياضية الخضراء مساء يوم الخميس المقبل، لتقديم أفضل ما لديهم لابهار عشاق السلة في الوطن العربي عمومًا وفي السعودية خصوصًا.

وتَكون الفريق أواخر عشرينات القرن الماضي في الجزء الجنوبي من ولاية شيكاجو حيث نشأ وترعرع أفراد الفريق المؤسسين له في مدرسة «وندل فيليبس الثانوية»، واستطاعوا تقديم أولى مبارياتهم عام 1927 على ملاعب مدينة هيكين بولاية إلينوي الأميركية.

وجاءت تسمية هارلم للإشارة إلى اللاعبين أصحاب الأصول الأفريقية الذين لعبوا للفريق في بداياته، أما المقطع الثاني من اسم الفريق «جلوبتروترز» وهي تعني السفر إلى جميع أنحاء العالم، واعتبر الإعلام الأميركي وجود فريق مظعم لاعبيه من البشرة السمراء إنجازًا في مرحلة الفصل من التمييز العنصري.

واتخذ الفريق الاستعراض والترفيه كأسلوب احترافي له، واستطاع لعب أكثر من 30 ألف مباراة، خسر منهم 2190 مباراة فقط قبل نهاية الحرب العالمية، وإمتاز عن كل الأندية الأميركية في التصرف بفكاهة أمام الجماهير والميل للترفيه على الجماهير. لدرجة أن لاعبيه يقومون بحركات متناسقة غير متوقعة للمشاهدين مثل تقاذف الكرات بين بعضهم بسرعة جنونية أو محاورة ومغازلة الكرة بأطراف أصابعهم بطريقة عجيبة فضلاً عن الرميات بعيدة المدى!.

ولعب «جوس تاتوم» دور بالغ الأهمية في تطوير التحركات الكوميدية للفريق قبل بداية الحرب العالمية الثانية أوائل الاربعينات، وصار من أشهر اللاعبين في تاريخ النادي مثله مثل روبرت أوسبي وفريد نيل الذي وصف بأفضل المراوغين في عالم كرة السلة لمدة 10 سنوات في الفترة من 1970 إلى 1980.

وقامت إدارة النادي بحجب عدة أرقام عن اللاعبين الجدد كتكريم لأصحابها، والبداية كانت من مارس 2000 عندما قامت بحجب الرقم 13 الذي كان يرتديه الأسطورة «ويلت تشامبيرلين».

وفي يناير 2001 حُجب رقمي 20 و36 للثنائي «ماركويس هاينيس وميادولارك ليمون». وبعدها بسنة حجبت الرقم 50 الذي كان يرتديه جوس تاتوم.

وتوقف النادي لمدة ست سنوات عن حجب أرقام أساطيره، حتى قام بحجب الرقم 22 الذي كان يرتديه «فريد كورلي نيل».

ومؤخرًا حجب النادي رقم 3 للاعب ريد كلوتز ورقم 34 للاعب تشارلس تيكس هاريسون، بعد اعتزالهما عامي 2011 و2017. -على الترتيب -.

وتجدر الإشارة للعب نادي هارلم جلوبتروترز ما يزيد عن 20 ألف مباراة استعراضية في 118 دولة، وبات الفريق رقم 1 حول العالم من حيث التميز في المجال الرياضي الترفيهي.

واختار النادي مدينة فينيكس بولاية آريزونا لتكون مقرًا لمكاتبه التنفيذية المملوكة من قبل مجموعة شامروك القابضة المشرف الرئيسي على استثمارات وأعمال أسرة روي ديزني.