شاهد.. أهالي نجران يستقبلون "الربيعة" في الطرقات بلوحات تنقل مطالبهم.. والوزير: أبشروا و"على خشمي"

74,805 صورة 17 صورة

صورةقام وزير الصحة توفيق الربيعة بزيارة إلى نجران، اليوم (الأربعاء)، لحضور افتتاح عدة مشاريع، من بينها 5 مستشفيات حديثة، وتطوير اثنين، برفقة أمير المنطقة جلوي بن عبدالعزيز، ‏ثم اجتمع بأهلها، الذين قدموا عدة مطالب للوزير تخص الخدمات الصحية في المنطقة، تعددت أشكال تقديمها.

وعبّر أهل نجران وساكنوها عن مطالبهم بالكتابة على لوحات حملوها ووقفوا بها على الطريق، تضمنت مطالبهم، بإعادة مستشفى نجران العام، بعد أن أتعبتهم المسافات والمستشفيات، كما سطرت ذلك إحدى اللوحات.

وتلقى الوزير الربيعة طلبات أخرى، من أهالي غرب ووسط نجران، في لقائه معهم، وتحدث أحدهم للوزير بأن عدد المراجعين لمستشفى نجران العام بلغ 200 ألف مراجع، وعودة المستشفى ضرورة ملحة، طالبا منه إنقاذ هذه الشريحة الكبيرة من السكان التي يصل عددها إلى نصف مليون نسمة، وأن ذلك "أمانة في عنقك"، واستقبل الوزير ما قاله الحضور بكل ترحاب، واعدًا بتلبية مطالبهم، بقوله: "أبشروا على خشمي".

وأظهرت صورٌ ومقاطع الحوار والنقاش بين الوزير الربيعة وممثلي أهالي المنطقة، حيث استجاب الوزير لمطالبهم بإعادة أقسام الطوارئ والولادة والعلاج الطبيعي والمختبر، وإزالة وتحديث المباني القديمة، بمستشفى نجران العام.

صورة