الجبير: إيران تتكلم ولا تفعل شيئاً.. وسنتعامل معها في هذه الحالة فقط

92,835 ارشيفية 61 ارشيفية

ارشيفيةقال وزير الخارجية عادل الجبير إن إيران هي الداعم الأكبر للإرهاب في العالم، مؤكداً أنها والميليشيات التي تدعمها تزعزع الأمن في عديد من الدول بالشرق الأوسط.

وأضاف الجبير في كلمة له في ختام مؤتمر ميونخ للأمن اليوم الأحد، أن استمرار إيران في سلوكها العدائي يعيق أي حوار معها، بل يتعين على المجتمع الدولي أن يعاقبها، مؤكداً أن التحالفات في المنطقة غير مرتبطة بقتال إيران.

وأعرب عن أمله في أن تغير طهران من سلوكها إيجابياً حتى يمكن للمملكة التعامل معها، مشيراً إلى أنها تتكلم ولا تفعل شيئاً، و"ما نريده هو أفعال وليس أقوالاً إن كانت تريد فعلاً إيجاد حل للأزمات".

وأشار إلى أن الدستور الإيراني يدعو إلى تصدير الثورة، وينص على عزم إيران على تغيير النظام في الشرق الأوسط.

وأوضح أن النظام الإيراني لا يحترم القانون الدولي ويهاجم البعثات الدبلوماسية والسفارات، وأن إيران تؤمن بأن الشيعة ينتمون إليها فقط.

ولفت الجبير إلى أن الابن الأكبر لمؤسس تنظيم القاعدة أسامة بن لادن ذهب ليعيش بأمان في إيران، التي تقدم الصواريخ الباليستية للحوثيين كي يقصفوا بها الأراضي السعودية.

وشدد على أن إيران جزءٌ من المشكلة وليس الحل في اليمن، قائلاً إن الحوثيين ميليشيا خارجة عن سلطة الدولة اليمنية بدعم عسكري كامل من طهران.

ولفت إلى أن إيران هي الدولة الوحيدة التي لم تتعرض لاعتداء من داعش أو أي منظمة إرهابية أخرى بالمنطقة، معرباً عن تفاؤله تجاه إدارة ترامب وعزمها على إيجاد حل لأزمات المنطقة.