قمة نارية بين قطبي مانشستر في الدور الثالث

4,977 0

سيكون ملعب "الإتحاد" في مدينة مانشستر مسرحاً لمواجهة نارية بين قطبي المدينة الشمالية، مانشستر سيتي ومانشستر يونايتد الأحد في الدور الثالث من مسابقة كأس إنجلترا.

وستكون المواجهة فرصة أمام "الشياطين الحمر" للثأر من جيرانهم الذين أطاحوا بهم من دور الأربعة للمسابقة التي يحملون الرقم القياسي في عدد الألقاب بها (11 آخرها عام 2004) بالفوز عليهم 1-0، في طريقهم الى التتويج باللقب ووضع حد لصيام عن الألقاب في مختلف المسابقات منذ عام 1976 بالفوز على ستوك سيتي 1-0 في المباراة النهائية.

كما أن رجال المدرب الإيطالي روبرتو مانشيني الحقوا خسارة مذلة برجال السير أليكس فيرجيسون في الدوري هذا الموسم عندما تغلبوا عليهم 6-1 في معقلهم "أولدترافورد" في 23 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

ويتصدر مانشستر سيتي ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز متقدماً على جاره بفارق ثلاث نقاط علماً بأن يونايتد تعرض لهزيمتين متتاليتين في الدوري المحلي للمرة الأولى منذ عام 2009 بخسارته أمام بلاكبيرن على أرضه السبت الماضي 2-3، ثم أمام نيوكاسل 0-3 الأربعاء الماضي.

في المقابل، سيغيب عن سيتي الشقيقان الإيفواريان يايا وكولو توري بعدما رفض مدرب المنتخب الإيفواري فرانسوا زاهوي طلب تأجيل انضمامهما إلى المعسكر التحضيري لكأس الأمم الأفريقية 2012.

وكان مدرب سيتي الإيطالي روبرتو مانشيني أشار الثلاثاء بعد الفوز على ليفربول (3-0) في الدوري المحلي، أن يايا توري سيخوض الأحد مباراته الأخيرة مع الفريق قبل الإنضمام لمنتخب بلاده الذي يتحضر لكأس الأمم الأفريقية، ثم أمل الخميس أن يؤجل انضمام الشقيقين لمعسكر "الفيلة" من أجل المشاركة في مباراة الأحد حيث يبدأ سيتي حملة الدفاع عن لقبه في مواجهة نارية مع جاره.

ولو نجح مانشيني في تأجيل انضمام الشقيقين توري لمنتخب بلادهما فلن يكون باستطاعتهما اللحاق باجتماع اللاعبين في باريس السبت المقبل قبل سفرهما إلى ابوظبي الإماراتية من أجل معسكر تدريبي يمتد لاسبوعين.

وتحدث المدرب زاهوي لشبكة "بي بي سي"، قائلاً: "الأندية تعرف القوانين. اتوقع انضمامهما (الشقيقان توري) استناداً إلى المهلة التي حددها الإتحاد الدولي."

وأضاف زاهوي "أن قيادة المنتخب الوطني الإيفواري منوطة باشخاص مثقفين جداً وأنا متفاجىء لأن الناس في إنجلترا يعتقدون أننا لا نعرف قوانين الإتحاد الدولي حول التواريخ."

وتطرق زاهوي أيضاً إلى علاقته الجيدة بالمدرب الفرنسي لآرسنال الإنجليزي آرسين فينجر الذي أشرف عليه حين كان لاعباً في نانسي، لكن ذلك لا يعني بأن الإتحاد الإيفواري سيقف مكتوف اليدي في حال تم تأجيل انضمام جيرفينيو أيضاً الى منتخب "الفيلة".

ويشهد الدور الثالث مواجهتين فقط بين أندية الدوري الإنجليزي الممتاز هي فضلاً عن مواجهة قطبي مانشستر، مباراة نيوكاسل يونايتد وبلاكبيرن روفرز.

ويلعب الكبار على أرضهم، فيلتقي تشيلسي مع ضيفه بورتسموث في إعادة لنهائي عام 2010 عندما فاز الفريق اللندني 1-0، وآرسنال مع ضيفه ليدز يونايتد، وتوتنهام مع تشنتلهام.