كرزاي: أفغانستان توافق على فتح مكتب لـ«طالبان» في قطر

6,249 0

قال الرئيس الأفغاني حامد كرزاي اليوم الأربعاء إن بلاده توافق على جهود الولايات المتحدة للتفاوض مع حركة طالبان، وعلى قرار الحركة فتح مكتب لها في قطر.

وقالت طالبان الأفغانية بحسب "رويترز" إنها توصلت إلى اتفاق مبدئي لإنشاء مكتب سياسي في قطر، وطلبت الإفراج عن سجناء محتجزين في السجن العسكري الأمريكي في خليج جوانتانامو.

ويرى مسؤولون غربيون وأفغان، أن إنشاء المكتب خطوة مهمة للمضي قدما في جهود سرية للتوصل إلى نهاية عن طريق التفاوض لحرب مستمرة منذ عشر سنوات. ولم يشر بيان طالبان لحكومة كابول.

وأكثر من مرة، قال كرزاي ومسؤولون أمريكيون، إن أي عملية سلام يجب أن يقودها أفغان وغضب الرئيس في الماضي عندما شعر أنه مستبعد من الجهود الدولية لإجراء المفاوضات، غير أنه بعد تأجيل دام 24 ساعة للرد على الإعلان قال كرزاي إنه يؤيد هذا التحرك.

وقال مكتب كرزاي في بيان، "أفغانستان توافق على المفاوضات بين أمريكا وطالبان التي ستؤدي إلى إنشاء مكتب في قطر"، مشيراً إلى أن المحادثات قد تنقذ أفغانستان "من الصراع والتآمر وقتل الأبرياء."

وقال مسؤولون أمريكيون كبار لـ "رويترز" الشهر الماضي إنه بعد عشرة أشهر وصلت محادثات مع طالبان إلى منعطف حاسم، وسيعرفون قريبا ما إذا كان من الممكن تحقيق انفراجة.

وجاءت الدعوة لتعامل دولي دائم مع قضية طالبان بعد سلسلة من الجهود الفاشلة لإجراء محادثات من جانب أفغان وحلفاء غربيين بعضها مع وسطاء تبين أنهم محتالون.

وبلغت هذه الجهود ذروتها بقتل الرئيس الأفغاني السابق برهان الدين رباني مبعوث كرزاي للسلام في سبتمبر 2011، على يد رجل تم قبوله على أنه ممثل لطالبان وهو ما قضى على ما يبدو على رغبة كرزاي في المفاوضات بصفة مؤقتة.

وسيساعد إنشاء مكتب لطالبان في قطر، في التعامل مع المخاوف الأفغانية بشأن نفوذ الحكومة الباكستانية على الحركة المتمردة التي يعتقد أن قادتها يتمركزون عبر الحدود التي يسهل اختراقها مع باكستان.