سيدة تتبرع بكليتها لابن ضرتها وتنهي معاناة 11 عاماً مع الفشل الكلوي

53,916 صورة تعبيرية 23 صورة تعبيرية

صورة تعبيريةتبرعت سيدة تعمل معلمة بكليتها لابن ضرتها البالغ من العمر 11 عاماً، بعدما عاش طيلة حياته تقريباً يعاني من الفشل الكلوي، حيث أصيب به منذ كان عمره 8 أشهر.

وأجريت عملية نقل الكلى وفقاً لـ "سبق"، أمس (الأحد) في مستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض، بعدما خضعت المتبرعة للفحوصات اللازمة، وأكد الفريق الطبي أن السيدة المتبرعة والطفل المتبرع له في صحة جيدة.

من جانبه، أوضح سالم البلوي والد الطفل أن الظروف الصحية منعت أم الطفل من التبرع، فقررت زوجته الأخرى المبادرة والتبرع، بعدما تطابقت فحوصاتها مع ابنه.