أعضاء بالشورى يهاجمون مشروعات المدن الاقتصادية: "تحولت إلى استثمارات عقارية وتعاني مشاكل إدارية"

40,662 ارشيفية 26 ارشيفية

ارشيفيةوجه عدد من أعضاء الشورى جملة من الانتقادات لمشروعات هيئة المدن الاقتصادية، أثناء مناقشة تقريرها السنوي خلال الجلسة العادية الخامسة والخمسين التي عقدها المجلس اليوم (الاثنين).

ورأى أحد الأعضاء المشاركين في مناقشة التقرير أن مشروعات المدن الاقتصادية، وخصوصا المدينة الاقتصادية في جازان، انحرفت عن مسارها إلى استثمارات عقارية على حساب مشاريع تعليمية وصحية وبلدية أخرى.

فيما أكد عضو آخر أن مشكلة المدن الاقتصادية هي مشكلة إدارية، بالإضافة إلى المبالغة في الاعتماد على القطاع الخاص في تشغيلها، مطالبا بأن تُدعم الهيئة مالياً لاستكمال هيكلها الإداري مع إعادة تأهيلها ودمجها مع هيئة المدن الصناعية تحت مظلة واحدة.

بينما وجه عضو انتقادا لضعف الاستثمارات الأجنبية في المدن الاقتصادية وغياب المناطق الحرة بالمملكة، في الوقت الذي طالب فيه أحد الأعضاء بتوفير الدعم الحكومي للاستثمار، مشددا على أهمية دخول صندوق الاستثمارات العامة في تنشيط أعمال المدن الاقتصادية.