هروب قيادات من داعش وعائلاتهم من الموصل إلى الرقة

11,379 صورة تعبيرية 5 صورة تعبيرية

صورة تعبيريةذكرت مصادر وشهود لـ"سكاي نيوز عربية"، الأحد، أن عشرات من عائلات عناصر وقيادات تنظيم داعش السوريين والعراقيين هربوا إلى الرقة قادمين من الموصل مع اقتراب معركة تحرير المدينة العراقية من داعش.

وقالت المصادر إن تنظيم داعش أسكن عائلات عناصره القادمة من العراق في السكن الشبابي بالجهة الشمالية الشرقية من مركز المدينة وبحي الرميلة.

فيما أقام عدد آخر من عناصر التنظيم في نواحي الكرامة والسبخة ومعدان والريف الجنوبي الشرقي للرقة على الضفة اليمنى لنهر الفرات، بالإضافة لمساكن مزارع الدولة، وفي مزرعة تشرين والمزرعة الحكومية وقرية حزيمة بالريف الشمالي.

إلى ذلك أفاد نشطاء من مدينة الحسكة، بوصول رتل من سيارات لتنظيم داعش من الموصل إلى بلدة مركدة بالريف الجنوبي، يحمل أكثر من ثلاثين عائلة من عوائل المقاتلين الأجانب.

وكانت مصادر رسمية في إقليم كردستان العراق كشفت لـ"سكاي نيوز عربية"، أن ساعة الصفر لمعركة تحرير الموصل من تنظيم داعش المتطرف قد حددت، وأن الهجوم سيبدأ فجر الاثنين.