"تحريات وبحث مكة" تطيح بشخصَيْن استوقفا عاملاً وسلبا مقتنياته

8,238 صورة تعبيرية 0 صورة تعبيرية

صورة تعبيريةتمكَّن رجال التحريات والبحث الجنائي بشرطة العاصمة المقدسة من الإطاحة بشخصَيْن، بعد قيامهما باعتراض عامل وتهديده، وسلب محتوياته.

وتفصيلاً، تلقت شعبة التحريات والبحث الجنائي بلاغًا من وافد عن قيام شابَّيْن سعوديَّيْ الجنسية، يقودان مركبة من نوع جمس، باعتراض طريقه في شارع الحج، وإيقافه بالقوة، وأحدهما كان يحمل ساطورًا في يده، وقام بتهديد العامل، وسلب محفظته ووثائقه، ومبلغ مالي بداخلها.

وتابع المصدر: تولى رجال الشعبة جمع المعلومات التي أدلى بها الوافد، وكانت فقط لون المركبة ونوعها، دون معرفة موديلها أو رقم لوحتها، وتمكنوا - بفضل الله، ثم بمتابعة وتوجيه من مدير الشعبة المقدم فيصل القرني - من معرفة الجاني الرئيس في العملية، وقُبض عليه وهو منوَّم في أحد المستشفيات نتيجة كسر في يده، وبعرضه على المجني عليه من خلال طابور العرض تمكَّن من التعرُّف عليه وتحديده؛ فسُلِّم لشرطة المعابدة تمهيدًا لإحالته لهيئة التحقيق والادعاء العام.

وصرح الناطق الإعلامي بشرطة منطقة مكة المكرمة، العقيد دكتور عاطي بن عطية القرشي، بأن مركز المعابدة بشرطة العاصمة المقدسة تلقى بلاغًا من مقيم من جنسية عربية، مفاده تعرُّضه للضرب والتهديد بآلة حادة، وسلب ما بحوزته من قِبل شخصين، لا يعرفهما؛ فتم تشكيل فريق عمل بحث وتحرٍّ ميداني لضبط الجناة؛ وتمكنت شعبة التحريات والبحث الجنائي من تحديد هوية المتهمَيْن، وضبطهما في فترة وجيزة، وبعرضهما على المجني عليه تعرَّف عليهما؛ فتم إيقافهما لإحالتهما للجهة المختصة.