اليونسيف 96 طفلا لقوا مصرعهم هذا الاسبوع في حلب

2,949 ارشيفية 1 ارشيفية

ارشيفيةقال المدير التنفيذي لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة، اليونيسف"أنتوني ليك" ، إن 96 طفلا لقوا مصرعهم في حلب وأصيب 223 بجراح، جراء الهجمات التي تعرضت لها حلب هذا الأسبوع .

وأضاف في بيان صحفي نشر اليوم أن الأطباء أجبروا على ترك بعض الأطفال فريسة للموت بينما قاموا بإنقاذ آخرين بما يتاح من الإمدادات الطبية الشحيحة.

وذكر أن عشرات الآلاف من الأطفال يشربون المياه الملوثة بسبب تفجير محطة ضخ المياه وإغلاق أخرى، فيما قتل عاملون في مجال الإغاثة والإنقاذ، ودمرت قوافل المعونة.

وتابع قائلا إن العالم يراقب هذه الفظائع وهي تتواصل يوميا، وتزداد سوءا مشدد على ضرورة أن يتوقف قتل الأبرياء في حلب.

وأوضح أن اليونيسف وشركاءها قاموا بتسليم بعض الإمدادات إلى المناطق المحاصرة في مضايا، والفوعة، وكفرايا والزبداني، بالإضافة إلى استمرار عمليات الإغاثة في غرب حلب.

واشار إلى أن اليونيسف تبذل كل ما في وسعها لتوفير إمدادات المياه بالشاحنات في جميع أنحاء المدينة لكن ماتحقق ليس كافيا.