شبهة جنائية تحيل حريق شرم ينبع إلى الشرطة

8,550 صورة 1 صورة

صورةتسبب حريق بمنطقة الأمير عبدالمجيد بشرم ينبع في احتراق غرفة تحتوي على أوراق وملفات تابعة للبلدية دون وقوع إصابات، وتمت إحالة القضية للشرطة لوجود شبهة تعمد.

وأوضح المتحدث الرسمي للدفاع المدني بمنطقة المدينة المنورة العقيد خالد الجهني، أن مركز التحكم والتوجيه بالإدارة العامة للدفاع المدني بمحافظة ينبع، تلقى عند الساعة 22:13 من مساء أمس (الثلاثاء) الموافق 9/ 9/ 1437هـ، بلاغاً عن نشوب حريق في مركز ومنتزه الأمير عبدالمجيد بشرم ينبع.

وأكد أنه فور تلقي البلاغ تم توجيه فرق الدفاع المدني إلى الموقع، حيث تم إخماد الحريق الذي اقتصر على غرفة تبلغ مساحتها حوالي 125م2، تستخدم لحفظ وتخزين عدد من الأوراق والملفات التابعة لبلدية ينبع، دون أن يقع من جرائه أي خسائر أو إصابات في الأرواح.

وأفاد أنه بالبحث عن سبب الحريق اتضح وجود شبه عمديه في حدوثه، وبعد الانتهاء من سير العمليات وإخماد الحريق تم تسليم الموقع بكامل محتوياته إلى شرطة محافظة ينبع لإكمال اللازم حسب الاختصاص.